Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



مدينة صور شيعت فقيد الشباب الغالي المرحوم الدكتور هشام منير زيدان


تصوير رامي امين :: 2013-01-25 [11:17]::
شيعت مدينة صور فقيدها الغالي وفقيد الشباب والعلم المرحوم الدكتور هشام منير زيدان (28 عاماً) والذي توفاه الله بعد صراع مرير مع مرض عضال لم يمهله طويلاً.
موكب التشييع المهيب انطلق من امام منزل والد الفقيد في حي الرمل واخترق شوارع المدينة وتقدمه النائب الحاج علي خريس وشخصيات وفعاليات ووفود سياسية وحزبية واجتماعية واهلية ووفد كبير من مجموعة يا صور وحشد من الاهالي، وصولاً الى حسينية الزهراء عليها السلام حيث ام سماحة الشيخ علي حب الله الصلاة على الجثمان الطاهر قبل ان يوارى في الثرى ثم تقبل آل الفقيد العزاء من المشيعين.
موقع يا صور وقد آلمه النبأ المؤسف يتقدم من ذوي الفقيد الغالي ومن عموم اهالي مدينة صور بأحر التعازي القلبية سائلين المولى عز وجل ان يسكن فقيدنا فسيح جنانه وان يلهم ذويه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.














































ــــــ خبر النعي الاولي ــــــ

صور تفجع بإبنها البار فقيد الشباب والعلم المرحوم الدكتور هشام منير زيدان (28 عاماً)

وكأن القدر مصمم على اثخان هذه العائلة الصورية المضحية بالجراح والاحزان والالام، فبعد معاناة مريرة مع مرض عضال، إنتقل إلى رحمة الله تعالى فقيد الشباب الغالي المرحوم الدكتور هشام زيدان نجل الطبيب الصوري الانساني الراحل المرحوم منير زيدان، والذي وافته المنية صباح اليوم الجمعة في المستشفى اللبناني الايطالي حيث كان يرقد للعلاج، وقد نزل الخبر كاصاعقة على عموم أهالي المدينة فالراحل لايزال في ريعان الشباب ( 28 سنة )، وهو معروف لدى الجميع بطيبته وسمو مناقبه ورفعة أخلاقه، ولا غرابة في ذلك فهو نجل المرحوم الدكتور منير زيدان الذي وعلى الرغم من مرور سنوات على وفاته فإن ذكراه العطرة بنبل أخلاقه وعظمة شخصيته مازالت حاضرة حتى الآن.
وكان الراحل الشاب رحمه الله يسير على درب والده في العمل الطبي والانساني، ورغم سنوات عمره القصيرة الا انه نجح في نسج علاقات ممتازة في محيطه واكتساب سمعة عطرة مستعيداً نهج والده الراحل في اعتبار الطب رسالة انسانية لا مهنة تجارية.
موقع ياصور وقد آلمه النبأ المفجع يعزي نفسه اولاً ويتقدم من عائلة الفقيد وأصدقائه ومحبيه بأحر التعازي راجياً من المولى عز وجل أن يتغمد الراحل بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وأن يلهم ذويه الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.
ملاحظة: يجرى الدفن اليوم الجمعة في تمام الساعة الرابعة عصراً والتجمع امام منزل والد الفقيد في صور - سنتر بيطار.

ــــ المرحوم الدكتور هشام زيدان ـــــ


















New Page 1