Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



الشاعر فاروق شويخ يتسلم جائزة الإبداع الشعري في نقابة الصحافة


محمد قطيش :: 2013-10-26 [02:58]::
بحضور نقيب الصحافة محمد البعلبكي، ورئيسة منتدى الفكر والأدب في جمعية أندية الليونز 351 الدكتورة دنيا فياض، وعُضوَي لجنة التحكيم في جائزة سعيد فياض للإبداع الشعري: البروفيسور أَهْيَف سِنّو ورئيس تحرير جريدة الشرق الصحافي خليل الخوري، (يُشار إلى غياب عضوَي اللجنة الآخرَين الشاعر هنري زغيب والأديب مكرم حنّوش)، وبحضور رئيسة ديوان أهل القلم الأديبة سلوى الخليل الأمين وحاكم جمعية الليونز وجيه عكاوي، وجمع من الشعراء والفاعليات الثقافية والعسكرية والاجتماعية البارزة والأصدقاء وعائلة الشاعر وأقاربه، جرى تسليم الشاعر المبدع فاروق شويخ جائزة "سعيد فياض للإبداع الشعري".
بدايةً رحّب النقيب البعلبكي بالحضور، مهنئًا القيّمين على الجائزة، ومهنّئًا الشاعر فاروق شويخ على نيلها هذا العام. قَدّم للكلمات الشاعر علي هاشم، منوّهًا بأهمية الجائزة ومثابرة القيّمين عليها. ثم تحدّث البروفيسور سنو عن صعوبة مهمة التحكيم والمفاضلة بين النصوص، نظرًا لدقة المعايير النقدية المستمدة من روحية وشِعريّة الشاعر الكبير الراحل سعيد فياض. وكانت كلمة للصحافي خليل الخوري، وكلمة لحاكم جمعية الليونز وجيه عكاوي أشار فيها إلى أنّ هذا الاحتفال الشعري الثقافي هو أحد أوجه جمعية الليونز واهتماماتها وطموحاتها الفكرية. وكانت كلمة عائلة الشاعر صاحب الجائزة، قدّمتها الدكتورة دنيا فياض طعان في مقالة وجدانية رائعة، فيها الكثير من العمق الفكري والبُعد الإنساني.
بعد هذا تسلّم الشاعر فاروق شويخ براءة الجائزة، ومبلغًا نقديًّا قدره خمسة ملايين ليرة لبنانية. شكر الشاعر شويخ القيّمين على الجائزة، وشكر جميع الحضور.
بعد ذلك توجّه الجميع إلى حفل الكوكتيل.
وفي حوارٍ خصّ به موقع يا صور، قال الشاعر شويخ عن الجائزة: "إنّها تُوجّه أقلام الشعراء إلى صناعة الجمال، وتبقى أسماؤهم لصيقة بها إلى أمدٍ طويل، وهي لا تدعونا إلى الكتابة فحسْب؛ بل إنها تستكتبنا ما يُرضي الشِّعر. ومن جهة ثانية تَنقُلُ بعض الأسماء من العالَم الثقافي المهمَّش إلى مَتن الضوء والإعلام".
كما توجّه الشاعر شويخ بالشكر لموقع يا صور على تغطيته هذا الحدث بعدسة المهندس والمصوّر المبدع محمد قطيش الذي يلاحق الإبداع حيثما وُجد. مشيرًا إلى أن موقع يا صور بشخص رئيسه الأستاذ الصديق هيثم شعبان، وجهود العاملين فيه، يَفتخر بنجاحات أبناء منطقته، معتبرًا أن موقعًا نشيطًا إبداعيًّا طموحًا عريقًا كموقع يا صور لا تنقصه الخبرة ولا الطموح ليكون موقعًا لبنانيًّا وعربيًّا ودوليًّا.















































































































































































New Page 1