Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



عودة الدكتور ناصر أبو خليل من مؤتمرات طبية


:: 2013-12-24 [21:40]::


أعلن عضو الجمعية الفرنسية لأطباء النساء والتوليد الدكتور ناصر أبو خليل ان هناك تطور طبي جديد على مستوى جراحة المنظار الرحمي وذلك باستعمال مواد غير التي كانت تستعمل وتسبب اشتراكات من الممكن ان تشكل خطرا" على حياة المريض ولكن تلك المواد يجب ان تغير الآلات التي تستعمل اثناء جراحات التنظير الرحمي ، مع العلم ان الكلفة لشراء تلك الآلات تكون كبيرة ، ولكن مقارنة بالتخلص من العوارض الجانبية والاشتراكات التي من الممكن ان تسببها تلك المواد المستعملة في العملية الجراحية ، لذلك من الطبيعي جدا" استعمال الآلات الحديثة .
وقال الدكتور أبو خليل لموقع يا صور : انه بدل استعمال السائل الخطر (يليكوكول ) يمكننا استعمال سائل الماء والملح، ولكن مع تغير الآلات من ذو القطب الواحد الى ذو القطبين ، بذلك نكون قد خدمنا المريض بدون عوارض جانبية و من دون تعريض حياته للخطر مع امكانية تمديد وقت العملية حسب الحاجة ولكن بكلفة اعلى والتي تترتب عن شراء الآلات .
داعيا" الى العودة الى الاقتصاد الموجه الذي من دونه ومن دون مساعدة الدولة واشرافها لا امكانية للطبيب وحده أن يشتري تلك الأجهزة .
وكان الدكتور ناصر أبو خليل قد شارك في مؤتمرات طبية في باريس ولندن والاردن وذلك عبر دعوات وجهتها اليه الجمعية الأوروبية للخصوبة وعلم الأجنة وجمعية الشرق الأوسط للخصوبة ومن الجمعية الفرنسية لأطباء النساء والتوليد.


New Page 1