Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



طه: حماس حريصة على أمن المخيمات وحسن العلاقة مع الجوار


:: 2014-01-16 [15:33]::
أحيت اللجان الدعوية في "حركة المقاومة الإسلامية" (حماس) ذكرى المولد النبوي الشريف في احتفال اقيم في ساحة المجمع الإسلامي الخيري في مخيم البص، حضره وفد قيادي من الحركة، برئاسة عضو القيادة السياسية في لبنان جهاد طه ولفيف من العلماء وممثلين عن القوى والفصائل الفلسطينية واللجان الأهلية ومؤسسات المجتمع المحلي، وحشد كبير من ابناء المخيمات.

والقى عضو رابطة علماء فلسطين الشيخ احمد اسماعيل كلمة الرابطة، فأكد أن "حب الرسول يتجلى باتباع سنته ومنهجه"، داعيا "ابناء الأمة العربية والإسلامية الى التوحد والتسامح في ما بينهم من اجل الوقوف في وجه المؤامرات التي تستهدف الأمة بكل مكوناتها وتوجيه البوصلة باتجاه القضية المركزية الفلسطينية للأمة".

واكد طه على "ضرورة انهاء معاناة اهالي مخيم اليرموك في سوريا وانسحاب كافة المسلحين من داخل المخيم ورفع الحصار عنه وفتح ممرات انسانية لتأمين دخول القوافل الإغاثية اليه".

ودعا الدول والشعوب العربية والإسلامية الشقيقة إلى تحمل مسؤولياتهم التاريخية في انهاء معاناة اهالي المخيم، مستنكرا التفجيرات المتنقلة في لبنان والتي كان آخرها تفجير الهرمل والتي تسعى الى ضرب السلم الأهلي واثارة الفتنة المذهبية بين ابناء الشعب الواحد، مؤكدا ضرورة الإسراع بتشكيل حكومة جامعة تحافظ على وحدة لبنان وقوته، مشددا على حرص حركة "حماس" على أمن المخيمات واستقرارها وحسن العلاقة مع الجوار والتأكيد على توحيد الجهود اللبنانية والفلسطينية في مواجهة العدو الصهيوني.

كما اكد رفض الحركة لخطة كيري التي تشكل ضربة للثوابت الوطنية الفلسطينية وشطبها من الخارطة السياسية، داعيا الى "تشكيل جبهة رفض وتصدي لخطة كيري ونهج التسوية"، معتبرا ان طريق المفاوضات أثبت فشله ولم يستفد منه إلا الاحتلال الذي استغله لتمرير مشاريعه الاستيطانية وتهويد القدس".

وتخلل الاحتفال باقة من القصائد الشعرية من وحي المناسبة قدمتها مجموعة من كشافة الإسراء.


New Page 1