Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية يتقبل التعازي باستشهاد العميد جميل زيدان


:: 2014-03-15 [14:52]::





استقبل ناظم اليوسف نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية وقيادة الامن الوطني الفلسطيني في لبنان وحركة فتح واسرة الشهيد المعزيين باستشهاد العميد جميل زيدان وام بيت العزاء في قاعة سعيد اليوسف بمخيم عين الحلوة صبدا ، مختلف الفصائل الفلسطينية والاحزاب والقوى الوطنية اللبنانية وفعاليات فلسطينية ولبنانية اعتبارية ورفاقه واخوانه الذين عاشوا فترات من النضال مع الشهيد.
وتحدث ناظم اليوسف نائب الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية عن مناقب الشهيد ، فقال انه رجل استثنائي ومناضل فذ، ونحن ندعو إلى وقفة وطنية جادة من اجل وقف هذا المسلسل العبثي الظلامي الذي يضرب اكبر تجمعات الشعب الفلسطيني وهو مخيم عين الحلوة ، مشددا على تعزيز العلاقات الفلسطينية اللبنانية، والحفاظ على السلم الاهلي في لبنان، وامن واستقرار المخيمات، وتحييد الوجود الفلسطيني التجاذبات الداخلية في لبنان ، ورفض كل اشكال الفتنة والتحريض الطائفي والمذهبي.
واضاف ان خسارة جميل زيدان كمناضل حافظ على المخيم وكان يعمل من اجل تجنبيه المخاطر ، تتزامن مع ذكرى رمز من رموز النضال الوطني والقومي الشهيد الكبير الامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية ابو العباس ، وهذا يدعونا الى التوحد في مواجهة التحديات التي تعصف بنا وانزال اشد العقوبات بالقتلة المأجورين .
ودعا اليوسف الى استلهم العبر والدروس من تجربة الشهداء الذين لم يفقدوا يوماً الثقة بعدالة القضية، وبأن انتصارنا على الاحتلال الصهيوني لن يكون إلا باستعادة الوحدة وإنهاء الانقسام الكارثي، والخروج الفوري من دوائر الرهان على المفاوضات ، ورفض خطة كيري لتمرير تصفية القضية الفلسطينية، والتي تستهدف محاصرة شعبنا في معازل وكانتونات تحت نيران الاحتلال وإرهاب المستوطنين، ويقضي نهائياا على حلم شعبنا بالعودة.
وقال نائب الامين العام إن الارتقاء لمستوى تضحيات الشهداء تقتضي منا ترتيب البيت الفلسطيني والمؤسسات الفلسطينية ورسم إستراتيجية وطنية تصون الثوابت الوطنية.
وزار نائب الامين العام عائلة الشهيد في منزلها مقدما احر التعازي ومؤكدا ان خسارة جميل ليست خساره لعائلته فقط بل لكل رفاقه واخوانه فهو مضى على طريق الشهداء .


New Page 1