Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



وفد من طلاب صف العاشر في ثانوية المهدي(ع)- صور زار بلدة النفاخية لمواساة زميلهم بوالده الشهيد حاتم حسين


:: 2014-04-09 [22:29]::
(أحياء عند ربهم ولكن لا تشعرون)، هم الشهداء، وهو الشهيد حاتم حسين ضحى ودافع عن حرم رسول الله وصاح بقلب يملأه الإباء "لبيك يا زينب" . هم الشهداء الذين تعاهدوا على حفظ الوصية بدمهم "لن تسبى زينب مرتين".
كان لك مرتبة عظيمة فأخفي جسدك الطاهر وكأنك تواسي الزهراء (ع) ليظهر بعد عام في ذكرى إستشهاد الزهراء(ع)، لتعود الى بلدتك.. الى أهلك المنتظرين كي يزفوك بينهم، ويقدموك قرباناً.
وبهذه المناسبة قام وفد من طلاب صف العاشر في ثانوية المهدي(ع)- صور بزيارة بلدة النفاخية لمواساة زميلهم بوالده الشهيد وقراءة الفاتحة عن روحه الطاهرة.











New Page 1