Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



نادى اخاء الجليل الفلسطينى ينظم وقفة تضامنية مع مروان البرغوثى واحمد سعدات وكافة الاسرى في السجون الاسرائيلية


:: 2014-04-11 [14:42]::

نظم نادي اخاء الجليل الفلسطينى مخيم البرج الشمالي وقفة تضامنية مع القائد الاسير مروان البرغوثى والقائد احمد سعدات وكافة الاسري والمعتقلين فى السجون الاسرائيلية مساء يوم الخميس 10 نيسان فى قاعة عمر عبد الكريم بحضور فصائل منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح والقوى الاسلامية اللبنانية والفلسطينية ووفد من حزب الله والجمعيات والاندية وممثل عن الاتحاد الفلسطينى لكرة القدم فى لبنان ومسؤول المبادرة الشعبية وجمعية التواصل وجمعية الشروق ووفد من ملتقي الفكر الانسانى وحشد من فاعليات وجماهير المخيم بعد الوقوف وقراة الفاتحة على ارواح الشهداء والنشيدين اللبنانى والفلسطينى تحدث عريف الاحتفال الاستاذ اشرف قاسم مرحبا بالحضور شارحا عن وحدة النادي وعن الاسري والمعتقلين ثم تقدم الشاعر الاستاذ حسين حمادة قصيدة خاصة بالاسري وبالقائد مروان البرغوثى لاقت تصفيقا جماهيريا كبير بعدها تحدث الحاج محمد رشيد ابو رشيد رئيس نادي اخاء الجليل الفلسطينى قائلا ايها الاخوة الحضور
نرحب بكم من جديد ونتقدم منكم بالشكر فردا فردا لحضوركم معنا وقفتنا التضامنية مع اخوتنا الاسري والمعتقلين فى السجون الاسرائيلية وعلى راسهم القائد احمد سعدات والقائد مروان البرغوثي والذين اثبتوا بصلابة موقفهم ان الارادة الفلسطينية لا تعرف الهزيمة وان ارادة المقاومة بكافة اشكالها ستنتصر طال الزمن ام قصر
فى لقائنا اليوم لا بد لنا الا ان نتذكرهم جميعا اخوة لنا قدموا ارواحهم وحياتهم فداء لنا ولفلسطين فكانوا ثوارا حاملين البندقية رافضين المساومة حتى على اطلاق سراحهم فها هو القائد مروان البرغوثى يرفع علامة النصر مكبل اليدين شامخا وكانه يقول لنا النصر آت فلا تيأسوا علموا اولادكم كيف يحبون فلسطين ويموتون من اجلها وها هو القائد احمد سعدات يرسم لنا بابتسامته وكانه يرسل لنا باقة ورد وكل وردة فيها تقول لنا حافظوا على المقاومة وتمسكوا بحق العودة وتوحدوا فالانتصار قادم قادم
اما نحن علينا الدور الاكبر علينا ان نعلم اولادنا حمل امانة الاسرى والمفقودين وهي غالية وغالية جدا وان تجربتنا الوطنية وما تعلمناه من الثورة الفلسطينية ان فلسطين هي فلسطين بحدودها وسمائها ومناضليها وان شهدائنا قد رسموها بالدم ولن نقبل الا بتحريرها وان لا حلول ولا اتفاق قبل اطلاق سراح كافة الاسرى والمعتقلين ومعرفة مصير المفقودين فى السجون الاسرائيلية وعلى رأسهم قادة الانتفاضة الثورة
التحية كل التحية للشهداء والحرية للاسرى والمفقودين والنصر حليفنا ان شاء الله
وبعدها تقدم الطفل بلال العاصي الفلسطينى القادم من لندن والحالم بحق العوده الى فلسطين قدم وصلة غنائية عن الاسري ثم تقدمت الفنانة الملتزمة ضحى نوف مع العازف ياسر ربيع اجمل الاغانى الوطنية الفلسطينية وعن الاسري والمعتقلين فى السجون الاسرائيلية وصفق لها الجمهور اكثرمن مرة مطالبن باعادة اغنية علي الكوفية وختمها الفنان الملتزم الدكتور وسام حماده مقدما مداخله وطنية عن المقاومة الفلسطينية وما تعلمه منها فى بلدته مارون الراس من صمود وتضحية وفداء ثم انشد اغانيه الوطنية عن الاسير واغنية صامد ونحنا معك يا مروان البرغوثى وفى النهاية قدم الشكر لنادى اخاء الجليل ولرئيس النادى الحاج محمد رشيد ابو رشيد لتشجيعه للشباب والاطفال وفى نهاية الاحتفال تبرع للنادى تشجيعا كل من جمعية الشروق والمؤسسة الفلسطينية للشباب والاستاذ احمد الخطيب المترجم المحلف لدى السفارة الالمانية والدكتور حسين الزنغري عضو الهيئة الادارية لملتقى الفكر الانسانى

















New Page 1