Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



تخريج دورة الشهيدين كمال شحرور ومحمد شلهوب للتفويض السياسي والقانون الدولي


طارق حرب :: 2014-04-28 [16:13]::

نظمت هيئة التوجيه السياسي والمعنوي حفل تخريج دورة الشهيدين الشيخ كمال شحرور ومحمد شلهوب للتثقيف والتعبئة والتوجيه السياسي والقانون الدولي والمعايير الانسانية في قاعة الشهيد محمود سالم في مخيم البص.
تقدم الحضور امين سر فصائل م.ت.ف. في لبنان فتحي ابو العردات، عضو المجلس الثوري لحركة فتح جمال قشمر، مسؤول هيئة التوجيه السياسي والمعنوي في لبنان العميد بلال اصلان، ممثلو الفصائل الفلسطينية والقوى والأحزاب اللبنانية، قيادة حركة فتح في لبنان ومنطقة صور، فعاليات لبنانية وفلسطينية.
بعد ترحيب من عريفة الحفل اكرام العبد القى عبد اسعد كلمة الخريجين شكر فيها منظمي الدورة والذين والمدربين الذين ساهموا في منح المشاركين كماً واسعاً من المعلومات التي خرجوا بها من هذه الدورة بمخزون واسع من المعلومات".
كلمة هيئة التوجيه السياسي والمعنوي القاها العميد نزيه سلام عدد فيها المهارات التي اكتسبها المشاركين والمواد وبرنامج التدريب مشيراً إلى أن الهيئة سعت قدر الامكان للتقليل من الاسلوب التقليدي للتدريس، اعتمدت إلى حد كبير اسلوب ورش العمل والمشاركة وطرح الاسئلة والاجابة عليها من قبل الفئة المستهدفة".
مسؤول حركة فتح التنظيمي والعسكري في صور العميد توفيق عبدالله اعتبر فيه ان هذه الدورة وما سبقها من دورات انما تعبر عن الرغبة باستنهاض أوضاعنا التنظيمية ورفع مستوى كادرنا سياسياً وتنظيمياً من أجل تمكينه من تلبية استحقاقات المرحلة الدقيقة اتي نمر فيها". وأضاف "انني اؤكد هنا واشدد على ضرورة استمرار عقد مثل هذه الدورات من أجل تكريس واقع تثقيفي دائم بين صفوفنا وخاصة القوات العسكرية".
كلمة قائد الامن الوطني الفلسطيني في لبنان اللواء صبحي ابو عرب القاها بالنيابة العميد بلال اصلان اعتبر فيها ان "اي نجاح على المستوى السياسي والتنظيمي والقانوني ينطلق من تزويد الكادر بالوعي الوطني ليستطيع القيام بمسؤولياته ولهذا كان لزاماً علينا تثقيف الكادر وتأطيره فكرياً وتنظيمياً وتحصينه سياسياً وهذا لا يتم إلا بعقد الدورات التي نأمل ان تستمر عبر ما تقوم به هيئة التوجيه السياسي وتطوير مدرسة الشهيد ياسر عرفات للكوادر من خلال الدورات ومتابعتها والاهتمام بتوعية الكادر".
أمين سر فصائل م.ت.ف. وحركة فتح في لبنان فتحي ابو العردات وجه التحية إلى الشهيدين كمال شحرور ومحمد شلهوب الذين حملت الدورة اسميهما وهنأ الشعب الفلسطيني باتمام المصالحة مؤكداً أن " الرئيس ابو مازن شكل برنامج عمل عبر التمسك بالثوابت الوطنية لدولة فلسطين الاتية". مضيفاً "هذه الايام الصعبة في تاريخ قضيتنا هي التي ستصنع النصر بإذن الله. فاليوم اسرائيل رفضت المصالحة ونحن نقول انها ماضية إلى الامام رغم انفها. وعلينا نحن في كل مكان وكافة المجالات ان نكرسها ونمارسها".
وفي ختام قدمت هيئة التوجيه السياسي والمعنوي درع دولة فلسطين لعائلتي الشهيدين كمال شحرور ومحمد شلهوب بناءً على توجيهات الرئيس محمود عباس، ودرع شكر لكل من ابو العردات وقشمر، ووزعت الشهادات على المشاركين في الدورة.














New Page 1