Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



حركة امل نظمت يوماً صحياً لطلاب كلية العلوم في الجامعة اللبنانية في النبطية


النبطية – سامروهبي :: 2014-05-08 [22:59]::

نظم مكتب الشباب والرياضة في حركة أمل في اقليم الجنوب يوما صحيا لطلاب كلية العلوم في الجامعة اللبنانية في النبطية بالاشتراك مع جمعية الرسالة للاسعاف الصحي وبالتعاون مع اطباء ومختبرات الصباح في النبطية وحضره نائب المسؤول التنظيمي للحركة في اقليم الجنوب المهندس محمد ترحيني ، ومسؤول مكتب الشباب والرياضة في اقليم الجنوب في الحركة الدكتور محمد قانصو ، المسؤول التنظيمي للحركة في المنطقة الاولى في اقليم الجنوب محمد معلم وطلاب الكلية وفاعليات .
وتضمن اليوم الصحي اقامة خيم للتبرع بالدم من الطلاب للصليب الاحمر اللبناني وفحوصات للطلاب حول فئة الدم والسكر ومخزون السكر وضغط الدم بهدف تكوين بطاقة صحية لكل طالب تتضمن فئة دمه وحالته الصحية .
وقال الدكتور قانصو في نهاية اليوم الصحي ان هذا اليوم الصحي للطلاب في كلية العلوم يأتي من ضمن نشاطات مكتب الشباب والرياضة لحركة أمل في اقليم الجنوب والتفاعل مع الطلاب والاهتمام بصحتهم لاننا كما قال الامام القائد السيد موسى الصدر " نحن في خدمة الناس ولسنا اوصياء عليهم "، وان تبرع الطلاب بالدم هي بادرة رمزية منهم لمساعدة المحتاجين من اصحاب الحالات الانسانية .
وقال نحن في خدمة الانسان كما تعلمنا من امام الوطن والمقاومة الامام الصدر وايضا في خدمة الوطن والدفاع عنه وقدمنا النموذج في هذا الاطار في ميدان مقاومة العدو الاسرائيلي وكان من القوافل من الشهداء التي واجهت العدو الصهيوني وانتصرت عليه في اكثر من موقعة بطولية سجلها ابطال ومجاهدي " افواج المقاومة اللبنانية – أمل - الذين امتشقوا السلاح لان السلاح زينة الرجال في مواجهة الاحتلال وما زلنا على العهد والوعد للامام الصدر ولحامل امانته دولة الرئيس الاخ الاستاذ نبيه بري رجل المهمات الصعبة الذي يقود سفينة الوطن الى بر الامان من خلال مواقفه الوطنية ومن خلال حكمته التي حمت الوطن في احلك الظروف واصعبها .
ووجه قانصو التهاني للجنوبين وللبنانيين لمناسبة عيد المقاومة والتحرير في 25 ايار من العام 2000 يوم تحققت سمفونية التحرير للجنوب ويوم اندحر العدو الاسرائيلي عن جنوبنا الذي عاد الى حضن الوطن بفضل السواعد الابية للجيش والشعب والمقاومة ، 25 ايار من العام 2000 تحققت اعراس النصر على ارض الجنوب المحرر من الاحتلال الاسرائيلي واليوم اننا ندعو الى حماية هذا الانجاز الوطني من خلال الالتفاف حول المقاومة وخيارها لانها الوسيلة الوحيدة للتصدي للعدو ورد كيده الى نحره خاصة واننا نشهد تهديدات اسرائيلية تستهدف لبنان وشعبه ومقاومته ونرى اليوم المخاطر الاسرائيلية والخروقات المعادية للسيادة والاجواء اللبنانية واخرها منع العدو الاسرائيلي لاصحاب المنتزهات من تنظيف مجرى نهر الوزاني فضلا عن خطف الرعاة من مزرعة بسطرا وكل ذلك يدعونا الى تمتين اواصر الوحدة الوطنية التي هي كما قال عنها الامام الصدر افضل وجوه الحرب مع اسرائيل .




















New Page 1