Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



جبهة التحرير الفلسطينية تزور معلم مليتا بذكرى النكبة والتحرير


:: 2014-05-19 [21:27]::
قام وفد كبير من جبهة التحرير الفلسطينية برئاسة عضو المكتب السياسي "عباس الجمعة"، بزيارة معلم مليتا، حيث كان في استقبال الوفد مسؤول موقع مليتا الحاج مصطفى وقيادة حزب الله والمشرفون على المعلم بحضور مسؤول ملف المخيمات في حزب الله بمنطقة صور السيد ابو وائل ، وتأتي الزيارة في الذكرى السادسة والستون للنكبة وعيد المقاومة والتحرير.
والقى عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة كلمة قال فيها نحن نقف في معلم جهادي كبير ، هو معلم حكاية الارض مع السماء ، معلم مليتا الذي رسم صفحات مشرقة في تاريخ شعبنا وامتنا ، هذا المعلم الذي صنعته المقاومة المجاهدة بقيادة حزب الله من خلال انتصارها التي اعاد العزة والكرامة لامتنا.
ومن هذا الموقع نتقدم باسمى ايات التهنئة والتبريك من سماحة السيد حسن نصرالله وقيادة حزب الله والمقاومة الاسلامية باسم جبهة التحرير الفلسطينية وقيادتها وامينها العام الدكتور واصل ابو يوسف ، بعيد المقاومة والانتصار ، هذا الانتصار الذي تحقق بصمود مجاهدي المقاومة من حزب الله، وصمود الشعب اللبناني العظيم، شعب العزة والكرامة والإباء، ومن خلالكم نتقدم بالتحية الى جميع المجاهدين و كوادر وقيادات حزب الله، الذين سطروا بدمائهم صورة ناصعة البياض في تاريخ الأمة في مقدمتهم سيد المقاومة عباس الموسوي وقائد الانتصارين عماد مغنية وشيح المجاهدين راغب حرب والسيد هادي نصرالله وكافة شهداء المقاومة الوطنية والاسلامية اللبنانية.
واضاف : ان معلم مليتا يشكل الرمز الذي يروي حكايا المقاومة في لبنان ، حكايا مقاومين زرعوا بدمائهم انتصارا في ارض المقاومة والصمود والعزة ، ونحن نتحدث ان بين النكبة والتحرير حكاية وفصول لكننا مصميين على مواصلة طريق المقاومة والنضال والكفاح ، فالنكبة التي اولدت اجيالا واجيال تروي الارض بدمائها فكانت مشاعلها في مارون الراس والجولان قبل ثلاثة اعوام وبالامس في رام الله ، لتستولد من ثقافة المقاومة ثقافات جديدة تصب في مجرى النضال الذي لم يتوقّف، ولن يتوقّف حتى يتحقق حلم العودة مهما كانت التضحيات فالشعب الفلسطيني مصمم على مواصلة النضال حتى استعادة حقوقه الوطنية المشروعه وفي مقدمتها حق العودة على ارض اباءه واجداده مهما كانت التضحيات ودحر المشروع الصهيوني .
وقال إن انتصار المقاومة في لبنان هو انتصار للمقاومة في فلسطين ، وانتصار للمواجهة والتصدي للمشروع الاميركي الصهيوني في المنطقة، هذا الانتصار الذي يصبّ ضمن تيار التوجيهات الاستراتيجية التي ناضلنا من أجلها طويلاً، ومن اجل ترسيخها. فالحقوق تنتزع ولا تعطى مجانا والسلام العادل لا يصنعه إلا الأقوياء، وما يجري اليوم على ارض فلسطين من عدوان واستيطان وقتل وحصار يكشف زيف الادعاء الامريكي حول السلام المخادع، و الأطماع الامبريالية والصهيونية في محاولة لحذف كل أبجديات المقاومة من قاموس المنطقة العربية.
واشار الجمعة انه من قلب الأسر، وتحت سطوة الإرهاب الصهيوني، يواجه شعبنا العربي الفلسطيني في فلسطين المحتلّة قوة الشر المتمثلة بالاحتلال ، وماكينته المرعبة، الموغلة في القتل، ومحاولاتها التي لم تتوقف لطمس الهوية العربية الفلسطينية، بينما يقوم الفينيق شامخا، يتمسك بأرضه وهويته ولغته وثقافته، وهذا يستدعي منا تعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية ، متمنيا ان تكلل الجهود المبذولة لتشكيل الحكومة بالنجاح كخطوة أولى لاستكمال باقي ملفات المصالحة التي ندعو لأن يكون هناك شراكة وطنية في تطبيقها ومتابعة تنفيذها، وفاء للشهداء القادة الذين رسموا لنا الطريق وفي مقدمتهم الرئيس الرمز ياسر عرفات وفارس فلسطين الشهيد القائد الامين العام ابو العباس وشيخ المجاهدين احمد ياسين وشعلة النضال فتحي الشقاقي وكل الشهداء من قادة ومناضلين.
وقال امام هذه المناسبة العظيمة نهنئ لبنان الشقيق الرسمي والشعبي وكافة القوى الوطنية بعيد المقاومة واللتحرير ونطمئن الاخوة والاشقاء في لبنان بان شعبنا يرفض التوطين ويلتزم بالقوانين والانظمة اللبنانية والحفاظ على السلم الاهلي والعلاقة مع كافة الاشقاء في لبنان ، ونتطلع الى الحكومة اللبنانية لاقرار الحقوق الاجتماعية و الانسانية للشعب الفلسطيني لحين عودته الى دياره.
وتوجه في ختام كلمته بالشكر للقائمين على معلم مليتا هذا المعلم المهم في تاريخ المقاومة والتي يشكل نموذجا حيا عن ارادة المجاهدين الذين كتبوا بدمائهم الطاهرة مسيرة التحرير والانتصار، مؤكدا اعتزازه بهذا العمل المقاوم كنموذج يجب تعميمه على الجماهير العربية/ وثمن الدور الذي يقوم به ملف المخيمات في حزب الله بمنطقة صور في تعزيز العلاقات اللبنانية الفلسطينية والعلاقات مع الجوار وما يقدمه من خدمات للشعب الفلسطيني.
وسلم الجمعة ووفد الجبهة لمسؤول موقع مليتا درع فلسطين وحق العودة عربون تحية من جبهة التحرير الفلسطينية للمقاومة .








New Page 1