Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



أهالي عبرا وفاعلياتها طالبوا بعدم التطاول على بطريريكية الروم الكاثوليك


:: 2014-06-06 [15:06]::
صدر عن اهالي وفاعليات بلدة عبرا - الزهراني، بيان، جاء فيه:
"بالإشارة إلى المقال المنشور في بعض وسائل الاعلام مؤخرا بتاريخ 31/5/2014 تحت موضوع "لماذا تبيع بطريركية الكاثوليك عقاراتها، نحن فعاليات بلدة عبرا من بلدية ومختار وجمعيات أهلية تمثل عموم أهالي البلدة نود الرد على مضمون ما جاء في بعض وسائل الاعلام من مغالطات كما يلي:

- يشهد التاريخ أن بلدة عبرا هي أرض للبطاركة وذلك للعلاقة التاريخية التي تربط أهالي البلدة مع كنيستها ورأس الكنيسة بطريركية الكاثوليك. فقد سكن أديرتها عدة بطاركة وكانت كنائسها مدفنا لبعض منهم.

ـ تملك البطريركية الجزء الأكبر من مساحة بلدة عبرا العقارية وهي تملك حتى تاريخه حوالي 800,000 م2 أي حوالي 40% من المساحة الإجمالية للبلدة.

على مر السنين والعهود ساهمت بطريركية الروم الملكيين الكاثوليك بالاهتمام برعيتها في جميع شؤونها الاجتماعية والاقتصادية والتربوية، كما ساهمت في تثبيت أهلنا في أرضهم على الرغم من الحروب الضارية التي حلت عليهم. لقد ساهمت كنيستنا المشرقية بالاهتمام بمحيطها الاجتماعي ومد الجسور بين جميع فئات مجتمعنا لذا نرفض جملة وتفصيلا المساس بقدسية مرجعيتنا الروحية والذين دأبوا على مر السنين على مساعدة أهاليها وبلسمة جراحهم".

لذا نود أن نوجز لكم ما قد ساهمت به بطريركية الروم الكاثوليك لأبنائها في بلدة عبرا:

- بعد عودة أهالينا إلى بلدتهم أوائل 1992 من بعد التهجير الذي دمر جميع منازلنا وكنائسنا كانت البطريركية السباقة في التبرع ببناء وتجهيز نادي رياضي مؤلف من مبنى وقاعات بمساحة تفوق 1000م2 بناء بالاضافة إلى ملاعب على مساحة 3000م2 وجاءت هذه التقدمة الكريمة من بناء وأرض إلى شباب البلدة باسم نادي قدموس عبرا.

- لقد تبرعت البطريركية لبلدية عبرا بعقار مساحته 13,700م2 لبناء مدرسة رسمية في نطاق البلدة وقد تم تشييد مدرسة بمساحة بناء حوالي 10,000م.


- لقد تبرعت البطريركية بأرض مساحتها 8000م2 لبناء مجمع رعوي لرعيتها يشمل كنيسة سعتها 500 مصلي وصالون للمناسبات وساحة عامة للعموم.

- لقد تبرعت البطريركية بأرض مساحتها 21,000م2 لبناء منازل لأهالي البلدة بعد العودة من التهجير القصري وقد تم بناء 80 وحدة سكنية على هذه الأرض حتى تاريخه.

- لقد وافقت البطريركية على طلب البلدية لاستثمار أرض تملكها البطريركية على مساحة 20,000م2 لإقامة مشتل زراعي ومنتزه للأهالي.

- لقد ساهمت البطريركية بتوسعة الطريق الرئيسي للبلدة بإقتطاع مساحة تتجاوز 5,000م.

- لقد قدمت البطريركية عقارا بمساحة 30,000م2 لاستخدامه مكبا للنفايات الصلبة بإدارة بلدية عبرا.

ـ لقد وافقت البطريركية بالشراكة مع القطاع الخاص باستثمار أرض زراعية على مساحة 300,000 م2 قد تم زراعتها بحوالي 5,000 شجرة زيتون كمرحلة أولى بالإضافة إلى 1000 شجرة مثمرة.

- لقد وافقت البطريركي على طلب أهالي البلدة لشراء أراضي صالحة لبناء بأسعار تشجيعية مع الحفاظ على 100 سهم للبطريركية وقد استفاد منها حوالي 30 عائلة في الفترة ما بعد التهجير بالإضافة إلى العشرات من العائلات التي منحتها البطريركية فرصة التملك لأراض في عبرا قبل العام 1985.

- إن هذه البيوعات المشار إليها في المقال قد جاءت بعد عودة أهالينا إلى بلدتهم ما بعد التهجير إيمانا ومشاركة من كنيستنا لتثبيت أهالينا في قراهم ولانعدام قدرتهم المالية على شراء أراضي لهم لبناء منازل لعائلاتهم في أسعار القيمة التخمينية الحالية.

- لقد قدمت البطريركية لأهالينا في عبرا قروض مالية لمساعدتهم على العودة إلى ديارهم وبناء منازل لهم. قدرت هذه المساعدة بحوالي 500,000 د.أ.

نود من وسائل الاعلام نشر هذا البيان ردا على رفضنا المساس والتطاول على مرجعيتنا الروحية وللمغالطات التي وردت في بعض وسائل الاعلام والتي فاتها الحرص على كرامة طائفتنا والتضحيات التي قدمتها البطريركية لرعاياها في بلدة عبرا والجوار".


New Page 1