Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



موسى : العدو الصهيوني وحلفائه أرادوا إسقاط القضية الفلسطينية


:: 2014-08-09 [01:41]::

اعتبر القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الحاج أبو سامر موسى في كلمة القاها خلال لقاء تضامني مع غزة نظمته حركة الجهاد الإسلامي في القاسمية عصر هذا
اليوم إن العدو الصهيوني ومن تحالف معه من العرب أرادوا من خلال هذا العدوان على غزة إسقاط هوية هذه القضية الفلسطينية وحق مقاومتها ، وأضاف إن المقاومة بوحدتها في الميدان العسكري والسياسي استطاعت ان تسقط وتنتصر هذه المؤامرة رغم التحديات الكبيرة التي واجهتها وتواجهها ، بدوره أشاد بالنصر الذي حققته المقاومة رغم قلة أمكانياتها أمام الترسانة العسكرية الصهيونية المتطورة وهذا النصر الذي تحقق بفضل الله وقوة المقاومة والذي عجزت عنه جيوش عربية بكامل عتادها وعتيدها منذ النكبة .
وأكد موسى أن المقاومة ستبقى وفية لشهدائها ودماء جرحاها وآهات الثكالى من نساء فلسطين .
وختم موسى أن الشعب الفلسطيني كان وما زال وسيبقى سندا للبنان وشعبه ومقاومته في وجه المؤامرات التي تحاك ضده ، كما أدان وبشدة الأعمال الإرهابية بحق الجيش اللبناني والآمنين .
وقال أمام وخطيب مسجد القاسمية فضيلة الشيخ ذياب المهداوي
لا حل ولا خلاص للمسلمين من هذه الفتنة الكبيرة والحاصلة في فلسطين والمنطقة إلا بزوال هذا الإحتلال ، فالعدو الإسرائلي ومن معه لا يريد للمسلمين حكما في الأرض ، ولذلك اصطنع هذه الثورات العربية كما أسموها وقال إن غزة خير شاهد ودليل على ذلك من خلال الصمت الفاضح التي تشهده العواصم العربية.
واعتبر فضيلته أن ما يجري من هدم وتدمير للمقدسات على أيدي إرهابية ما هو إلا مقدمة لهدم المسجد الأقصى كما رأى كثير من العلماء والمفكرين .




New Page 1