Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



لقاء بين الجبهتين ا"لتحرير والديمقراطية".. ادانة العدوان الاسرائيلي وتحصين أمن المخيمات


:: 2014-08-10 [02:11]::

بحث عضو المكتب السياسي لـ "جبهة التحرير الفلسطينية" صلاح اليوسف مع مسؤول "الجبهة الديمقراطية" في لبنان علي فيصل وعضو اللجنة المركزية عدنان ابو النايف خلال لقاء مشترك مختلف الاوضاع الفلسطينية في الداخل ولبنان على ضوء تواصل العدوان الصهيوني على غزة واهمية تواصل التحركات السياسية والشعبية الداعمة لصمودها، اضافة الى تحصين الوضع الامني في المخيمات وخاصة عين الحلوة على ضوء الاحداث الامنية الاخيرة في لبنان.
واعتبر اليوسف، ان تواصل العدوان الصهوني على غزة هو تحد لارادة المجتمع الدولي الذي دان المجازر الوحشية ضد الاطفال والنساء والشيوخ، منوها بالموقف الفلسطيني الموحد في مفاوضات القاهرة والذي اكد انه لا تراجع عن الحقوق المشروعة في وقف العدوان ورفع الحصار البري والجوي والبحري.
واكد اليوسف على اهمية تحصين الوضع الامني في المخيمات وعدم الانجرار الى اتون الخلافات اللبنانية الداخلية او ما يجري في المنطقة، معتبرا ان الوحدة الفلسطينية الداخلية وتشكيل القوة الامنية المشتركة في عين الحلوة والتنسيق مع القوى اللبنانية السياسية والامنية، مؤشرات واضحة على قرار فلسطيني موحد بالحفاظ على أمن المخيمات والجوار اللبناني ريثما تتم العودة الى فلسطين.
بينما اشاد فيصل بالموقف الفسطيني في مفاوضات القاهرة، معتبرا ان العدوان على غزة جريمة حرب موصوفة يجب ان يساق قادة الاحتلال الاسرائيلي الى محاكم الجنايات الدولية لمعاقبتهم، وان المطلوب فلسطينيا في لبنان المزيد من الوحدة والتنسيق من اجل حماية المخيمات.




New Page 1