Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



حميد في ذكرى الصدر من الباراغواي: للتمسك بنهج الاعتدال الذي كرسه الإمام الصدر


:: 2014-09-01 [01:04]::
أحيت حركة "أمل" في الباراغواي، الذكرى السنوية السادسة والثلاثين لتغييب الإمام الصدر باحتفال حاشد أقيم في حسينية الإمام الصدر، في حضور النائب أيوب حميد ممثلا رئيس مجلس النواب رئيس حركة "أمل" نبيه بري، الشيخ عباس بغدادي ممثلا المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى، الشيخ عبد الناصر الخطيب ممثلا المركز الثقافي الاسلامي، الشيخ محمد خليل ممثلا الجمعية الخيرية الاسلامية وحشد من افراد الجالية اللبنانية في الباراغوي والبرازيل.

وألقى حميد كلمة نقل في مستهلها تحيات الرئيس بري وقيادة الحركة وعائلة الإمام الصدر لكل اللبنانيين في بلاد الانتشار وبخاصة في الاميركيتين. وتطرق في كلمته الى الوضع السياسي في المنطقة ولبنان، مشددا على "أهمية التمسك بنهج الاعتدال الذي كرسه الإمام الصدر، وخصوصا في هذه المرحلة التي يحاول فيها البعض إشاعة مناخات التوتر الطائفي والمذهبي وإحلال الفكر التكفيري الذي يستهدف أول ما يستهدف ضرب القيم السمحاء للاسلام الحنيف وتشويه صورته".

كما دعا الى "دعم الجيش الوطني بكل الإمكانات"، رافضا ومنددا "بأي محاولة للتشكيك بدور هذه المؤسسة التي تبقى هي الحامية والضامنة للاستقرار في لبنان".


كما ألقيت كلمات لكل من بغدادي والخطيب وخليل. وأجمعت الكلمات على "ضرورة التمسك بالفكر المعتدل، وتعميم ثقافة الانفتاح المتمثل بفكر الإمام الصدر".


New Page 1