Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



فضل الله خلال تشييع بزي في بنت جبيل: من ارتكب الجريمة يريد بث الفتنة وضرب الاستقرار في البلد


:: 2014-09-12 [00:11]::
شيعت مدينة بنت جبيل الشهيد فواز علي بزي بمسيرة حاشدة انطلقت من أمام منزله وتقدمها عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب الدكتور حسن فضل الله، مسؤول منطقة الجنوب الأولى في حزب الله السيد أحمد صفي الدين، مسؤول المنطقة الخامسة في حزب الله الشيخ حسين زعيتر ولفيف من علماء الدين ورؤساء بلديات ومخاتير وشخصيات وفعاليات وحشود غفيرة من المواطنين.

وجابت المسيرة شوارع المدينة وصولاً إلى جبانتها حيث أم الصلاة على جثمانه الطاهر إمام المدينة الشيخ أمين سعد، ومن ثم ووري الثرى.

فضل الله
وأدلى النائب فضل الله بتصريح أشار فيه إلى "أن هذا المواطن اللبناني خطف وعذب ومن ثم أطلق عليه النار غدرا من قبل جهات معروفة لدى الجهزة الأمنية ولدى وزيري العدل والداخلية"، مطالبا الأجهزة الأمنية والجهات القضائية "بالتحرك فورا وبسرعة لسوق المجرمين والقتلة إلى العدالة".

وقال فضل الله "دعونا اهلنا جميعا إلى ضبط النفس وعدم الانجرار وراء ردات الفعل لأن من ارتكب هذه الجريمة المروعة يريد بث الفتنة وضرب الاستقرار في البلد"، مؤكدا اننا من دعاة الحفاظ على الاستقرار والسلم الأهلي واننا نعمل دائما على تلافي اي تصادم داخلي"، مشددا على انه "من غير المقبول ان يترك المواطنون يقتلون بهذا الشكل في مناطقهم من قبل جماعات تريد الخراب للبلد".

وطالب فضل الله الحكومة اللبنانية بأن "تتحرك بسرعة لتدارك الموقف والأمر، لأن دماء اللبنانيين ليست رخيصة ولا تستباح بهذا الشكل من قبل جماعات معروفة، فالقتلة معرفون باسمائهم وبأشخاصهم، ومعروف أين يقطنون ومن هي الجهات التي تقف خلفهم ومن هم أصحاب الخطاب التحريضي الذين أوصلوا الأمور إلى هذا المستوى، بحيث يقتل هذا المواطن الذي كان في منطقته في مدينة طرابلس بهذه الطريقة الوحشية والبشعة".

وختم النائب فضل الله "ننتظر التحقيقات والاجراءات الفورية من قبل الأجهزة المعنية، فهذا الأمر لا يمكن القبول أو السكوت عنه".


New Page 1