Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



النائب خريس: لحماية الوحدة الوطنية وصيغة العيش المشترك


:: 2014-10-03 [13:48]::
أقامت كشافة الرسالة الاسلامية في الصرفند "سهرة النارالكشفية" برعاية وحضور النائب علي خريس ومسؤول حركة امل في اوروبا مصطفى يونس ومفوض عام كشافة الرسالة الاسلامية حسين قرياني، وممثلين عن الجمعيات والاندية الثقافية والاجتماعية والرياضية وفعاليات من المنطقة، وذلك لمناسبة انتهاء العام الكشفي 2014.

واشار خريس الى "ما تقوم به الدولة والحكومة اللبنانية من خلال الاتصالات والتواصل مع بعض الدول من اجل تحرير الجنود المختطفين ليعودوا الى بيوتهم واهاليهم واولادهم"، معتبرا ان "قضيتهم هي قضية الوطن بكامله، ولبنان معني بمواجهة المجموعات التكفيرية، هذه المجموعات التي تسعى الى نقل الفتنة المذهبية الى لبنان".

وقال: ان "ما سمعناه من بعض المسؤولين ومن وزير الداخلية، انما هو كلام مسؤول كلام نجله بكل ما للكلمة من معنى، والمطلوب من الجميع الحكومة والاحزاب والشعب وجميع الفئات، ان يكونوا صفا واحدا لمواجهة هذه المجموعات التكفيرية من اجل هذا الوطن".

واعتبر "ان المجموعات والاحزاب التكفيرية تعمل لمصلحة العدو اسرائيل وتعمل من اجل القضاء على كل القضايا الحرة والعادلة وفي طليعتها القضية الفلسطينية التي تمر باصعب الظروف"، مشددا على ضرورة "حماية الوحدة الوطنية وصيغة العيش المشترك وبناء الدولة والمؤسسات التي يجب ان نحترمها وفي مقدمها مؤسسة الجيش الوطني الذي يجب ان نقف الى جانبه ويجب ان يدعم من كل الشعب والفئات اللبنانية" .


New Page 1