Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



حمدان: " نرفض التمديد الا اذا كان مركب نجاة للحؤول دون وقوع المؤسسة التشريعية بالفراغ


النبطية – علي داود :: 2014-10-07 [14:00]::


أقامت حركة أمل احتفالا تأبينيا لاحد عناصرها بهجت حيدر ياسين في النادي الحسيني لبلدة كفرتبنيت حضره النائب عبد اللطيف الزين ، عضو هيئة الرئاسة في حركة أمل الحاج الدكتور خليل حمدان ، عضو مجلس قيادة الحزب التقدمي الاشتراكي سرحان سرحان ، المسؤول التنظيمي لحركة أمل في المنطقة الاولى في اقليم الجنوب الاستاذ محمد معلم ، نائب رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان الحاج حسن فقيه ، وفاعليات .
والقى عضو هيئة الرئاسة لحركة أمل الدكتور خليل حمدان كلمة قال فيها ان الظروف الحرجة والصعبة التي نعيشها والتي تحيط بنا تستدعي التماسك الداخلي ودعم الجيش اللبناني والتمسك بالمقاومة، المخاطر التي تحيط بلبنان تستدعي وقفة وطنية وان نتعاطى مع الاستحقاقات الوطنية بكل جدية واهتمام بعيدا عن التعاطي بخفة مع هذه المسائل ، ان المخاطر التي تعصف بلبنان تأتي من العدو الاسرائيلي ومن الارهابين التكفيرين، الخطر واقع وجاثم ويستهدف الجميع لا سيما الجيش اللبناني الذي تعرض لاعتدائين في نفس اليوم من العدو الصهيوني الذي استهدف احد مواقع الجيش في السدانة في خراج شبعا ما ادى لجرح جندي ومن الارهابين الذين ما توقفوا لحظة عن الاعتداء على الجيش من بوابة عرسال لاقامة امارة تكفيرية فيها على غرار ما جرى في الموصل والرقة
وتابع حمدان ان الهجوم السياسي على الجيش الللبناني هو هجوم انتحاري للمهاجمين من النواب او من غير النواب ، وكما ان هناك غارات وهمية ، هناك مساعدات وهمية جاءت الى لبنان ، وان تقدمت الجمهورية الاسلامية الايرانية بهبة للجيش اللبناني ترتفع الاصوات من كل حدب وصوب اننا نرفض هذه الهبة ، لماذا ، حتى الان لا نعرف لماذا ، البعض لا يؤمنون الدعم اللازم للجيش ويرفضون اي مساعدة اخرى ، وكأنه المطلوب تكبيل ايدي الجيش اللبناني ومنعه من ان يتخذ دوره الوطني الممانع لصد هذه الهجمات التكفيرية والارهابية على حد سواء ، اي الخطر الصهيوني- الداعشي الذي يستهدف الجميع ، لان كلمة صهيوني يجب ان تتلازم وكلمة داعش
واعتبر حمدان ان الذي حصل في ظهور بريتال هو هجوم لمئات الارهابين من جبهة النصرة وغيرها من مسميات تكفيرية ارهابية ، لقد حاولوا استهداف القرى المحصنة بالمقاومة هناك ، هذا يعني ان لبنان في عين العاصفة وان جميع القرى مستهدفة وان صدت المقاومة الهجوم على بريتال فلا تستغربوا هجوما اخر من الارهابين على قرى اخرى مسيحية او غير مسيحية لان هؤلاء التكفيرين لن يتركوا فرصة الا ووجهوا تهديداتهم فيها باتجاه هذه القرى ، لذلك ندعو الى المزيد من اليقظة والوقوف خلف الجيش اللبناني وتوجيه التحية له على سهره الدائم لحماية حدود الوطن من الجنوب ومن السلسلة الشرقية وايضا ان المقاومة هي الخيار الاساسي والوحيد وبالتالي الشعب بوحدته وبتكاتفه هو ايضا مقياس لعملية النهوض الوطني .
وقال حمدان هناك سياسة ترمي الى اسقاط البلد من خلال اسقاط مؤسساته ، نحن ندعو الى قيام مؤسسات الدولة ، ولقد أكدنا بترشحنا اننا مع الانتخابات النيابية ولسنا مع التمديد وبالتالي اذا حصلت الانتخابات النيابية لاضير عندنا اطلاقا ، الان هناك 10 نواب تزكية لحركة أمل ولحزب الله قبل ان تبدأ الانتخابات ، وباستطاعتنا ايضا ان نوصل هذا العدد الى اكثر من ذلك فلا خوف من الانتخابات النيابية عندنا ، هناك من لا يريد التمديد ولا يريد للانتخابات النيابية ان تحصل فالى اين سنصل ، هذه مسألة ليست أحجية ولا تحتاج الى مزيد من التنظير سنصل الى الفراغ في موقع المجلس النيابي وفي السلطة الاشتراعية ، ماذا يعني هذا ،الفراغ يعني اننا نضع لبنان في عين العاصفة من جديد ونستجدي بأيدينا من اجل تنفيذ بعض المأرب الخاصة .
واضاف الدكتور حمدان اننا ندعو الى تحصين الوضع اللبناني من خلال قيام مؤسسات الدولة اللبنانية ، وقيام مؤسسات الدولة يعني انتخاب رئيس للجمهورية اللبنانية كمسألة اساسية وليست مسألة هامشية ، نحن نقول ان هذا الامر يجب ان يتم اليوم قبل الغد لان قيام المؤسسات أساس في عملية النهوض الوطني ، وهناك مطلب اساسي عند البعض تفريغ المؤسسات واسقاط لبنان باسقاط مؤسساته ان لم يكن ذلك باستطاعتهم ان يسقطوا هذا البلد بطريقة عسكرية ، لقد قال البعض لانه يوجد شغور في رئاسة الجمهورية ينبغي ان نعطل باقي مؤسسات الدولة من مجلس الوزراء الى المجلس النيابي ، ان المجلس النيابي هو قاعدة ارتكاز لمؤسسات الدولة كافة وبدونه ستتداعى جميع المؤسسات في هذه الظروف العصيبة والصعبة ، ونحن في حركة أمل وعلى لسان دولة الرئيس الاخ الاستاذ نبيه بري قلنا اننا نرفض التمديد للمجلس النيابي لان هناك من يعمل على تعطيل المجلس النيابي وتفشيل عمل الجلسات العامة كما حصل في الجلسة التي طرحت فيها سلسلة الرتب والرواتب التي أفشلت من كل حدب وصوب ، اننا نرفض التمديد الا اذا كان مركب نجاة للحؤول دون وقوع المؤسسة التشريعية بالفراغ .


New Page 1