Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



رئيس جمعية الوسط الاسلامي : للتوحد ومواجهة الارهاب التكفيري


:: 2015-02-03 [00:34]::
استنكر رئيس جمعية "الوسط الاسلامي اللبناني" الشيخ حسين اسماعيل في بيان اليوم "الاعتداء الارهابي الغاشم على حافلة الزوار اللبنانيين في العاصمة السورية دمشق".

وقال: "ان استهداف هؤلاء الحجاج الزوار الابرياء هو عمل ارهابي بربري بعيد كل البعد عن القيم الانسانية والاسلامية، ولا يمت الى اي دين او عقل بصلة". مشيرا ان "الرد على ذلك هو بالوحدة بين المسلمين والعمل على محاربة الارهاب لان الارهاب لا دين له والاسلام منه براء".

وتقدم اسماعيل من "الحكومة والشعب المصري بأحر التعازي"، معتبرا ان "هذا الارهاب الذي يضرب المنطقة هو ارهاب منظم واصابع العدو الاسرائيلي ليست بريئة منه".

ودعا "قادة العالمين العربي والاسلامي الى مزيد من التوحد لمواجهة هذا الارهاب التكفيري الذي يضرب اهلنا في لبنان واخوتنا في كافة المناطق العربية والاسلامية".

والتقى اسماعيل إمام مسجد صور القديم الشيخ عصام كساب في مكتبه في صور وعرضا الاوضاع العامة، واكدا "رفضهما ل"الفتنة بين المسلمين" واستنكرا التفجيرات الارهابية.


New Page 1