Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



المفتي عبدالله: حفظ وحدة لبنان يحتاج إلى الإندماج والإبتعاد عن الأنانية


:: 2015-03-09 [01:17]::
أكد مفتي صور وجبل عامل المسؤول الثقافي المركزي في حركة "أمل" العلامة الشيخ حسن عبد الله، خلال إلقائه كلمة الحركة في إحتفال تأبيني في بلدة زيتا، "أن الرؤيا السيادية للبنان وحفظ وحدته وسلمه الأهلي تحتاج اليوم أكثر من أي وقت مضى الى تعزيز حالة الإندماج الوطني والإبتعاد عن الإنانية".

ولفت الى "أن علة العلل في لبنان تبقى الطائفية السياسية البغيضة". مؤكدا ان "المدخل الحقيقي لتطوير الحياة السياسية في لبنان يكون من خلال إقرار قانون إنتخابات نيابية يقوم على أساس لبنان دائرة إنتخابية واحدة".

ودعا الجميع في لبنان الى "الإيمان بأن لبنان هو وطن نهائي لجميع أبنائه، وأن يدرك الجميع أن مسؤولية حماية لبنان هي مسؤولية الجميع".

وقال عبد الله: "المطلوب تحصين البلد لعدم الإنزلاق نحو الفتنة. ان لغة الحوار الذي رعاه ويرعاه الرئيس نبيه بري أعطت إرتياحا على المستويين الوطني والداخلي. والمطلوب من الجميع أن يشجعوا هذا الحوار بدل أن يطلقوا النار عليه، لأن الخروج من الأزمة السياسية الداخلية تكون بالحوار وخاصة من أجل ملء الشواغر في مؤسسات الدولة، وفي مقدمها موقع رئاسة الجمهورية، فلا بد من حوار بناء وجاد من أجل الخروج من هذه الأزمة".


New Page 1