Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



الشعبية: الاحتلال إلى زوال وإنقاذ اليرموك مسؤولية وطنية


:: 2015-04-08 [01:22]::


أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أن جرائم الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني لن تزيدنا إلا مزيداً من الإصرار على التمسك بخيار الصمود والمقاومة حتى زوال الاحتلال. جاء ذلك على لسان عضو اللجنة المركزية لفرع لبنان ومسؤول منطقة صور في الجبهة أحمد مراد خلال وقفة تضامنية نظمتها الجبهة في مخيم الرشيدية – جنوب لبنان، تأكيداً على خيار الصمود والمقاومة، ودعماً لأسرى شعبنا البواسل في زنازين الاحتلال، وتضامناً مع المناضلة النائب خالدة جرار، وتنديداً لما يجري بحق أهلنا في مخيم اليرموك .
شارك في الوقفة التضامنية ممثلون عن الأحزاب والفصائل اللبنانية والفلسطينية، والمؤسسات والجمعيات والاتحادات والأندية، وهيئات نسائية وحشد من أبناء المخيم، ورفعت خلال الوقفة صور المناضلة جرار والأسرى واليافطات المنددة بسياسات الاحتلال، والتي تشيد بصمود المناضلة جرار، والداعية إلى حفظ مخيم اليرموك، بالإضافة إلى الأعلام الفلسطينية ورايات الجبهة .
وقدم المتحدثون عضو مفوضية منظمة الشبيبة الفلسطينية في صور محمد حمود.
وقال مراد في كلمته: إن المناضلة خالدة جرار كانت تتوقع في كل لحظة أن تقوم قوات الاحتلال باستهدافها، وهي التي رفضت قرار إبعادها إلى أريحا، وتمرست على أساليب مقاومة الاحتلال على امتداد مسيرتها النضالية، مناضلة وقائدة في صفوف الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وناشطة في مجال العمل الاجتماعي والقانوني لدعم صمود الأسرى وعائلاتهم، وهي تدرك تماماً أن العدو الصهيوني أراد باعتقالها محاصرتها والتأثير على دورها الوطني البارز، وهي لن تمكنه من ذلك حتى لو كانت داخل الزنازين .
كما توجه مراد بالتحية إلى الأسرى كافةً رجالاً ونساء وأطفالاً في زنازين الاحتلال، وبخاصة إلى الأسرى المرضى الذين يعانون من الأمراض المزمنة والمستعصية، والذين يواجهون سياسة القتل البطيء على يد الجلادين الصهاينة.
ودعا القيادة الفلسطينية لتحمل مسؤولياتها واستخدام مختلف الوسائل الكفيلة بحماية الأسرى، والضغط لتحريرهم باعتبارهم رمزاً للنضال الوطني الفلسطيني .
وكما دعا مراد اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية للتدخل العاجل لإنقاذ مخيم اليرموك مما يتعرض له من مأساة إنسانية، والعمل على تحييد المخيم وإخراج المسلحين كافة منه، وضمان حمايته وحماية أهله وعودة سكانه، والحفاظ على المخيم باعتباره عنواناً لقضية اللاجئين حتى تحقيق أهدافهم في التحرير والعودة .
وندد مراد بالعدوان المدعوم أميركياً على اليمن الشقيق، معتبراً أن الحل لما يجري من خلافات داخلية بين أبناء اليمن، يكمن في الحوار الداخلي بين مختلف قوى ومكونات الشعب اليمني بما يكفل حقوق كل الأطراف والمكونات اليمنية .
وتساءل مراد " لماذا لم نر الطائرات العربية تتدخل لحماية شعب فلسطين من جرائم العدو الصهيوني" .
وختم بتوجيه التحية لكل أبناء الشعب الفلسطيني، وللشهداء الأبطال الذين رووا بدمائهم الطاهرة أرض فلسطين الحبيبة.
كما توجه بالتحية إلى الأسرى البواسل في زنازين الاحتلال، وفي مقدمتهم أمين عام الجبهة القائد الوطني أحمد سعدات ورفاقه الأبطال، مجدداً العهد على مواصلة مسيرة الكفاح والمقاومة حتى تحقيق كامل أهداف الشعب الفسطيني في التحرير والعودة .

من جهته توجه المسؤول الإعلامي ومسؤول ملف المخيمات لحركة أمل في إقليم جبل عامل الأستاذ صدر داود بتحية إكبار واعتزاز للمناضلة خالدة جرار، وللأسرى كافة في سجون الاحتلال، وفي مقدمتهم أمين عام الجبهة أحمد سعدات، مؤكداً الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني حتى تحقيق أهدافه في تحرير كامل التراب الوطني الفلسطيني.
كما ندد داود بما يجري بحق الشعب الفلسطيني في مخيم اليرموك، قائلاً: كنا نتمنى أن تتشكل قوة عربية مشتركة لتحرير فلسطين لا أن تكون تلك القوة في خدمة المشاريع المعادية الهادفة لتمزيق البلاد العربية وبث الفتن بين أبنائها.
وألقت عضو قيادة الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية في منطقة صور سهام أبو خروب كلمة، أشادت فيها بصمود المناضلة جرار باعتبارها رمزاً من رموز النضال الوطني الفلسطيني، منوهة بتضحيات وصمود الأسرى، وتضحيات الشعب الفلسطيني في مواجهة جرائم الاحتلال .
وتناولت أبو خروب في كلمتها ما يجري من جرائم وحشية في مخيم اليرموك، منددة بما يحصل ودعت كل الشرفاء إلى التحرك العاجل مع مختلف المؤسسات الدولية وعلى مختلف المستويات لإنقاذ ما يمكن إنقاذه .


















New Page 1