Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



المستقبل صيدا وجمعية الوسط: لانتخاب رئيس وتفعيل دور المؤسسات


:: 2015-06-24 [23:11]::


عقد لقاء موسع بين المنسق العام ل"تيار المستقبل" في صيدا الدكتور ناصر حمود ورئيس "جمعية الوسط الإسلامي اللبناني" الشيخ حسين اسماعيل، في مقر المنسقية في صيدا، في حضور أعضاء من "التيار" والجمعية.

وتمنى الجتمعون أن "يكون شهر رمضان مناسبة لمعالجة كل الازمات من أجل وطن يعيش ابناؤه بأمان وسلام".

بدوره، تمنى الدكتور حمود "ان يجد اللبنانييون حلا لأزمة ملف الفراغ في رئاسة الجمهورية قريبا ويترفعوا عن المصالح الخاصة ويقدموا المصلحة الوطنية".

وأكد ان الرئيس الشهيد رفيق الحريري "كان يعمل من اجل لبنان السيد المستقل الموحد وان يكون مستقبله عامرا بالخير والصلاح".

انا الشيخ اسماعيل فدعا "جميع المسلمين في لبنان الى العمل على بناء اوطانهم ومجتمعاتهم والانصهار في المشروع العام لوحدة البلاد والاوطان ورفض المشاريع الخاصة حتى ولو كانت مغلفة بعناوين اسلامية لأنها تعمل على ضرب وحدة هذه الاوطان ومصالح شعوبها".

وأثنى على "كل الجهود الوسطية التي تسعى الى تحصين لبنان ولا سيما مساعي الرئيس بري الذي لا يزال يعمل على اخراج لبنان من سياسة التعطيل وخصوصا في هذه الظروف الصعبة التي يعيشها لبنان والعمل على تفعيل دور المؤسسات ولا سيما مجلس النواب والحكومة". وتمنى "ايجاد انفراج قريب في الازمة السورية والعودة الى الحل السياسي الذي يكفل مصلحة الشعب السوري الموحد".


New Page 1