Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com



الشعبية تدين جريمة الاغتيال التي وقعت في مخيم عين الحلوة وتدعو للحذر واليقظة


:: 2015-07-25 [21:43]::
على أثر جريمة الاغتيال التي حصلت في مخيم عين الحلوة، من بعد ظهر اليوم، والتي راح ضحيتها أحد كوادر حركة فتح طلال الأردني، ومرافقه وأحد المارة من أهالي المخيم، تعلن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين إدانتها لهذه الجريمة النكراء، وتعتبرها جزءاً من العبث الذي يستهدف جر المخيم إلى أتون الفتنة والدمار، وتدعوالقوى كافة إلى ضبط النفس، والتعامل بمسؤولية مع أمن واستقرار شعبنا، لتفويت الفرصة عل العابثين الذين يسعون لجر الوضع الفلسطيني في لبنان إلى الخراب، كما تنفي الجبهة الشعبية نفياً قاطعاً ما تم تناقله عبر وسائل التواصل الاجتماعي من أن عناصر تابعين للجبهة قاموا بإطلاق النار باتجاه حي الطيرة، وتطلب من الجميع عدم التعامل مع أية أخبار، أومعلومات قبل التحقق من صحتها، والاستعلام من المصادر الموثوقة، لأن الإشاعة جزء من المخطط الذي علينا التعاون وتوخي الحذر لإحباطه.


New Page 1