Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


طلاب الإنجيلية أجروا مقابلة مع المدير العام لإذاعة صوت لبنان


:: 2017-03-18 [20:26]::
أجرى طلاب مدرسة الفنون الإنجيلية في صيدا مقابلة مع المدير العام لإذاعة صوت لبنان أسعد مارون.

خلال المقابلة أكد مارون على أن الإعلام التقليدي، من إذاعة وتلفزيون، في تراجع أمام الإعلام الجديد، أي مواقع التواصل الاجتماعي. فعلى الرغم من أهميته، يبقى الإعلام الجديد هو العصر الجديد الذي سيحتل الموقع الأبرز، وتوقعاتنا في ذلك هوزيادة حصة الإعلانات على مواقع التواصل الاجتماعي خلال العام 2017، كما أكد مارون على أن المقاربة بين التلفزيون والصورة غير عادلة، فالصورة والجو الطبيعي عنصرا جذب يتفوقان فيهما على الإذاعة.

أما بالنسبة للبرامج الفضائحية، انتقد مارون هذه البرامج وقال بعكس ما يقول أصحاب التلفزيونات، وسأل: هل أعطينا المشاهد برامج غير التي نقدمها علىشاشاتنا حتى يختار؟

فلو عرضنا عليه غير هذه البرامج لكان اختار ما يناسبه، لأن البرامج الجذّابة في الإعلام الأجنبي ليست البرامج الفضائحية، لكن في لبنان يسعون إلى الاستسهال في عملية تقديم البرامج.

أما عن الحرية الإعلامية فقال مارون: الحرية الإعلامية في لبنان غير مقيدة وهي مطلقة، لكن الإعلان في لبنان لا يكفي ليمول الوسيلة الإعلامية، فرجال الأعمال والاقتصاد والسياسة والمتمولين والنافذين يقدمون الأموال لهذه المحطات، لذلك فهي محكومة لأولئك.

كما نصح مارون الطلاب بالعمل في الإعلام، لأن الإعلام مهنة فيه تحريض على الإبداع، وهذا العمل ليس مكتبيًا ينتهي بانتهاء اليوم، وهوعمل تراكمي يبدأ ولا ينتهي، مشيرًا إلى أن سوق العمل في لبنان ضيق جدّا، بسبب تدهور الوضع الاقتصادي، ولأن وسائل الإعلام التقليدية تراجعت لحساب الإعلام الجديد، أما في العالم العربي فالإعلام ناشط، والقدرة التنافسية اللبنانية قليلة، وهناك كفاءات عالية في العالم العربي.





New Page 1