Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


عُنوان لمقبرةٍ أخرى (#استراحة_نثريّة) ................ بقلم نبيل مملوك

:: 2017-07-09 [22:22]::


يهربُ المطرُ من شهوة
الحنين
مختبئا في احضان السراب
وعصافيرٌ تزقزق كي
تنهمر من أفواهها
سنابل تلقح رحم الحب العتيق...
أحرفٌ كجثث في مشرحة الغياب
ترقض هامدة على مقعدنا ...
والفصول تتنازع كي
تقيم صلاة الجنازة عن روح
الذكريات...
الارض تنزف صراخا ...والحبيبان
ينكسبان كشمع بارد على ذات المقعد
أقول لها ...أشعلي ما تبقى من شهوتي
فدُكّت أسرّة الهوى
ليصنع القدر من حطامها
وقودًا لنار أنوثتها الخبيثة
(نبيل مملوك)