Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


حركة أمل أقامت احتفالاً تكريمياً لشهدائها بمناسبة "يوم شهيد أمل" في الصرفند

حسن يونس – حسين غريب :: 2017-07-16 [20:56]::
ضمن فعاليات يوم شهيد أمل، أقامت حركة أمل – شعبة الصرفند احتفالاً تكريمياً للشهداء في مقام الصحابي الجليل أبا ذر الغفاري (رض)، بحضور عضو المكتب السياسي للحركة الحاج حسن قبلان، المسؤول التنظيمي للمنطقة السادسة المحامي كمال حجازي وأعضاء المنطقة، رئيس بلدية الصرفند المهندس علي حيدر خليفة وأعضاء البلدية ومخاتير البلدة، المسؤول التنظيمي لشعبة الصرفند د. علي أحمد خليفة وأعضاء الشعبة، عائلات الشهداء وحشد من أهالي البلدة.

قدم الاحتفال المسؤول الإعلامي لشعبة الصرفند جابر خليفة، وتلا آيات القرآن الكريم القارئ صابر خليفة، بعدها تلا الشيخ علي حيدر السيرة الحسينية العطرة، ثم ألقى قبلان كلمة حركة أمل وجه فيها التحية للشهداء مؤكداً على السير في النهج الذي خطوه بدمائهم، ووصية شهيد أمل في يوم استشاده في عين البنية أن "كونوا مؤمنين حسينيين"، كما أثنى على تضحيات وصبر عائلات الشهداء والجرحى.

وفي الوضع العام أكد قبلان على ثبات الحركة على مواقفها لناحية رفع الحرمان عن الناس، وفي هذه الأيام دعمها لإقرار سلسلة الرتب والرواتب، وإن إقرارها بات قريباً إذا ما التزم باقي الأفرقاء بوعودهم.

وبعد الاحتفال قامت فرق رمزية من عناصر الحركة، وكشافة الرسالة الإسلامية – فوج الشهيدة بنت الهدى، وجمعية الرسالة للإسعاف الصحي، وبرفقة الحضور الرسمي وعوائل الشهداء بزيارة أضرحة الشهداء ووضع أكاليل الورد عليها وتأدية التحية.