Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


الشاب الجنوبي «إبراهيم» (18 عاماً) ضحية جديدة على طرقات لبنان .... إلى متى يخسر الوطن خيرة شبابه على الطرقات؟

حسن يونس :: 2017-08-12 [10:10]::


بمزيدٍ من الاسى واللوعة وتسليما بقضاء الله وقدره، تنعي اليكم بلدة زوطر الشرقية وفاة الفقيد الغالي المأسوف على شبابه المرحوم ابراهيم عياد عبدالله (18 عاماً) (طالب سنه ثانية تجميل داخلي) الذي توفي متأثراً بجراحه التي أصيب بها خلال حادث سير تعرض له.

سيجري الدفن نهار هذا اليوم السبت الساعة الثانية بعد الظهر في جبانة بلدته زوطر الشرقية,

هذا وكانت "الوكالة الوطنية للإعلام" قد أوردت الخبر التالي:

أفادت "الوكالة الوطنية للاعلام" أن الشاب ابراهيم عياد عبدالله 18 عاما من بلدة زوطر الشرقية، توفي إثر حادث وقع بعيد منتصف الليلة الماضية، عندما كان على دراجته النارية في مدينة النبطية وصدمته سيارة من نوع رانج X5 يقودها ع.ت حرب 21 عاما من النبطية، ما أدى الى وفاته على الفور.

وحضرت الى المكان دورية من مفرزة سير النبطية والخبير، وفتحوا تحقيقا بملابسات الحادث. 

موقع يا صور وقد آلمه النبأ المؤسف يتقدم من ذوي الفقيد الغالي بأحر التعازي القلبية سائلين المولى عز وجل أن يتغمد فقيدنا بواسع رحمته ويسكنه فسيح جنانه وأن يلهمهم الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.