Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


مسكين نيرون.................. دحسن سلمان فاخورى

:: 2018-01-05 [13:27]::
مسكين نيرون مثيلك مثيل تحتمس الثانى حين ضاق ذرعا من تصرفات اليهود لعدم امتثالهم للقوانين وتهربهم من الضرائب واحتكارهم الذهب والفضة فلاحقهم الفرعون الى اليم ., فانجاهم النبى موسى من الغرق ., فكافاءاليهود النبى بان توهوه فى الصحراء اربعين سنة وعصوه بعد ان احضر لهم الوصايا العشر .

مسكين نيرون حين اتهموه بانه احرق روما فى 14 _ 7 _ 64 ق م والحقيقة اولا كما تقول الباحثة رلى راشد وغيرها من الباحثين ان نيرون انه كان خارج البلاد يوم الحريق وثانيا ان المؤرخين اليهود كتبوا عن الحريق فى عصر غير عصره وثالثا فنيرون بنى جميع ما احترق على نفقته الخاصة واعاد روما افضل مما كانت ورابعا فالعلم يثبت ان من يحرق مرة واحدة سيحرق عدة مرات مع انه اتهم بانه احرق مرة واحدة وخامسا ان اليهود صوروه وهو يعزف على قيثارة يوم الحريق مع ان القيثارة لم تكن قد اخترعت بعد وسادسا ايضا ان من يحرق فهو سيحرق كل شىء فلماذا احترقت الاحياء المسيحية ولم تحرق الاحياء اليهودية .

والان مسكين نيرون اتهمتك المعارضة والموالاة حتى اصبحت مثلا للهوان ظنا منهم بانهم اصابوا كبد الحقيقة متمنيا لوكان لةوكيلا لرفع عليهم دعوى ضدهم ., فلقد تشاتموا وكل منهم يبز الاخر اما ان لهم ان يستفيقوا بان عسس الليل القابع فى فلسطين الحتلة هو المجرم بالقوة والفعل اما ان للبصيرة ان تدرك بان القاتل هو النازى الجديد كالنازى الذى احرق روما واغتال الكونت برنادوت واغتال سفيره عام 82 وهو من هدم مبنى التجارة الخارجية فى نيويورك واخيرا هو من اغتال الشهيد الحريرى ليقتل العلم والعقل والاعتدال ... فاسمعوا ايها السياسين فلا تنفع منابر الصياح فالنفع هو بالعقل والتحرر من الاجنبى لاننا مطلوبون لبيت الطاعة وجراد الفساد فعسكرتاريا الكرة الارضية اتية لمنابع النفط وان بحرنا بالجنوب عائما بالبوارج وحين اتامله اتصور الثور الهائج مقابل الاحمرار يخاف صوت الله وهويعمل على اقامة حريق هائل من افغانستان الى العراق وصولا الى سوريا فلبنان للاستيلاء على النفط المنتظر ظهوره فى لبنان . واكثر مالفت نظرى هذه الايام ان خلية فى موريتانيا تابعة للصهيونية -اعترفت ان لها الضلع الاكبر فى اسقاط الطائرة الاثيوبية فى بيروت املا من الدولة اللبنانية ان لاتهمل هذا الموضوع وتفتح التحقيق مجددا كى ينكشف المستور ونحاكم الصهيونية ونسترد حقوقنا .