Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


لماذا يختلف المسيحيون في تحديد عيد الميلاد ؟ ................. بقلم الكاتب والباحث في الدراسات الاسلامية والمسيحية يوسف هزيمة

:: 2018-01-06 [18:42]::

سألني أحدهم وفيما كان يقرأ خبر مشاركة الرئيس الروسي بقداس عيد الميلاد عند الارثوذكس ،: أوليس قد احتفل الارثوذكس بعيد الميلاد في 25 ك1 المنصرم !؟فقلت: بلى ، ولكن حتى الارثوذكس يختلفون في ميقات العيد . وبعد سين وجيم .. وإصرار من صاحبي على التزود بمعلومات في هذا المجال "كونك متخصص بالمسيحية وحائز على شهادة دبلوم من جامعة القديس يوسف في هذا المجال" ، يقصدني .. كانت تلك المعلومات :
في المسيحية أيها الأصدقاء اقتُرحت تواريخ متعددة للاحتفال بالميلاد قبل أن يتم اعماد تاريخ 25 كانون 1 -ديسمبر بعد نقاشات مستفيضة حول التاريخ الأنسب للاحتفال. غير أن بعض الكنائس كالكنيسة الأرمنيّة كانت ومن قبل التحديد في 25 ديسمبر قد جمعت الميلاد مع الغطاس في عيد واحد، ما دفع إلى إقامتها الميلاد مع الغطاس في 6 كانون 2 . لاحقًا، ومع إصلاح التقويم الشرقي ونشوء التقويم الغربي المتبع في أغلب دول العالم اليوم، نشأ فرق في التوقيت بين 25 ك2 ا الشرقي و25 ك 2 الغربي، ولكون الفرق يتزايد بمرور القرون، فالفرق حاليًا ثلاثة عشر يومًا ..وأصبحت الكنائس التي تتبع التقويم الشرقي تقيم العيد في6 أو 7 أو ك2 ، في حين تقيمه الكنائس التي جمعته مع عيد الغطاس على التقويم الشرقي في ك2 رغم قلّة عددها ،وأبرزها بطريركية الأرمن الأرثوذكس في القدس، في حين أن بطريركية كيلكيا اعتمدت التقويم الغربي وباتت تقيم عيد الميلاد مع عيد الغطاس في 6 ك2 .
المشهور أصدقائي .أن عدد اً من الكنائس الأرثوذكسية تحتفل بعيدي الميلاد والغطاس بحسب التقويم الغربي ،منها بطريركية انطاكية، القسطنطينية، الاسكندرية، اليونان، قبرص، رومانيا وبلغاريا .أما كنائس روسيا، أوكرانيا، القدس، صربيا، مقدونيا، مولدافيا وجورجيا إضافة إلى الكنيسة القبطية الأرثوذكسية وكنيسة التوحيد الأرثوذكسية الإثيوبية ،فتعتمد التقويم الشرقي في تحديد هذه الأعياد. في الحالات كلها ليس ثمة تاريخ مؤكد على ميلاد المسيح ( عليه السلام) .. يوسف هزيمة.