Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


بالصور: جمعية الحنان لذوي الإحتياجات الخاصة أقامت العصرونية السنوية الأولى بحضور حاشد

:: 2018-02-12 [22:21]::
تحت شعار "إيدي بإيدكن، لنحول الإعاقة إلى طاقة"، نظمت جمعية الحنان لذوي الإحتياجات الخاصة العصرونية السنوية الأولى في صالة القلعة-الحوش بحضور حشد من فعاليات المنطقة والجوار، تقدمهم رئيس بلدية العباسية الحاج خليل حرشي وممثل وزارة الشؤون الإجتماعية السيد محمد حمود.

بداية الحفل، الذي قدم برنامجه الزميل علي حجازي، كانت مع النشيد الوطني اللبناني، ثم تم عرض فيديو من إنتاج القسم الفني في مجموعة يا صور الإعلامية الإجتماعية عن بدايات جمعية الحنان وتطور عملها والنقلة النوعية في الخدمات التي تقدمها لذوي الإحتياجات الخاصة وللطلاب الذين يعانون من صعوبات تعلمية أو اضطرابات سلوكية.

بعدها، قدمت فرقة الحنان الفلكلورية عرضاً مميزاً على وقع الأغاني الوطنية وسط تفاعل وإعجاب الحاضرين. ثم ألقى رئيس بلدية العباسية الحاج خليل حرشي كلمة أكد فيها على أهمية دعم الجمعية، مذكراً الحاضرين بالكلمة التي قالها الرئيس الراحل الياس الهراوي الذي عانى من مشاكل في قدمه اليسرى وتمنى لو وجدت في طفولته الجمعيات المختصة لتساعده على تخطي هذه العقبة. كما حيا جهود جمعية الحنان لتدريب الأطفال وتأهيلهم مهنياً وعلمياً ليندمجوا في سوق العمل ويكونوا أفراداً منتجين، معتبراً أن دعم الجمعية، وبالأخص القسم المهني، هو واجب إنساني وأخلاقي وديني على الجميع.

ثم اعتلت رئيسة جمعية الحنان السيدة آمنة أرزوني المنبر لتشكر كل من ساهم في نجاحات هذه الجمعية وتشكر الداعمين كافة، من وزارة الشؤون الإجتماعية وبلدية العباسية ومجموعة يا صور الإعلامية الإجتماعية، وتؤكد، "لولا جهودنا جميعاً وجهود طلابنا، لما كنا هنا اليوم....نحن هنا اليوم بفضلهم وليس العكس....فهذا حقهم علينا أن نساعدهم لنيل حقوقهم في التعليم والتأهيل والدمج، وما زلنا نسعى لينالوا هذه الحقوق وحقهم في التوظيف ليكونوا أفراداً منتجين في مجتمعاتهم".

ثم ذكرت بقصص نجاحات الطلاب الذين يسعون من خلال المهن والحرف التي تعلموها، من خياطة ونجارة وحفر على الخشب وحلاقة وخبز في الأفران، لتأمين النفقات في الجمعية، وأنهم يسعون الآن على قدم وساق لتأمين كلفة باص لنقل الطلاب الذين يقصدون الجمعية من أماكن بعيدة.

ليؤكد السيد محمد حمود، ممثل وزارة الشؤون الإجتماعية في كلمته، أيضاً على اهمية الدور الذي تلعبه هذه الجمعية وشركاؤها الإعلاميون وداعموها في تسليط الضوء على حق هذه الشريحة في التعلم والعمل، وخاصة أن القيمين عليها، وبالأخص السيدة آمنة أرزوني والأستاذ محمد الزين، لا يوفرون جهداً أو وقتاً لتنميتها لتلاقي تطلعات وحاجات المنطقة.

ثم اعتلت المسرح فرقة كورال الحنان وقدمت فقرة فنية مميزة. ليتم بعدهاسحب جوائز التومبولا وتوزيع الهدايا على الحاضرات. ليعتلي المسرح الفنان ياسر ربيع، يرافقه في العزف الزميل مصطفى عبد الرضا والفنان فادي محفوظ، مقدماً فقرات فنية مميزة لاقت إعجاب الحاضرين وتفاعلهم في أجواء رائعة.

بعدها جال الحضور على أقسام المعرض الذي ضم إنتاجات مميزة ومبهرة القسم المهني في جمعية الحنان لذوي الإحتياجات الخاصة. هذا ويذكر أن ريع الحفل يعود لدعم القسم المهني في الجمعية.

جمعية الحنان تشكر المؤسسات التجارية على دعمها في فقرة التومبولا:

محلات she aline ,kidscool, شاهين, xxl ,mint, اكسوار حسنMacdo ,la playa, lokyman ,hensel, fm, غملوش, c l vi, steel style, pikasso, القائد, moni, اسيل, فولار الاميرة, lidya, Nasser, محلات غزال, عدن للعطور, side-p.