Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


دور الصحافيين في اليوم العالمي للصحافة ............عباس الجمعة

:: 2018-05-03 [09:38]::
اشاد عضو المكتب السياسي لجبهة التحرير الفلسطينية عباس الجمعة باليوم العالمي للصحافة وبدور وسائل الاعلام والصحافيين ، ودعا إلى احترام حرية التعبير وضمان حقوق العاملين في الصحافة ، مؤكدا في اليوم العالمي لحرية الصحافة على أهمية الإعلام في نقل الحقيقة وكشف ما يتعرض له الشعب الفلسطيني من مؤامرات وعدوان .
وطالب الجمعة في حديث صحفي، الصحفيين الفلسطينيين والاتحاد الدولي للصحافيين واتحاد الصحافيين العرب وكافة الجهات المعنية بمواصلة التغطية الاخبارية لفضح جرائم الاحتلال وملاحقته أمام المحاكم الدولية لتقديم مجرميه للعدالة.
ودعا كافة المؤسسات الحقوقية المدافعة عن حرية العمل الصحفي والإعلامي وفي مقدمتها الأمم المتحدة واتحاد الصحفيين العرب والاتحاد الدولي للصحفيين ومنظمة مراسلون بلا حدود بضرورة التدخل العاجل لإجبار الاحتلال الصهيوني على الإفراج عن كافة الزملاء والزميلات المعتقلين في سجونه ومعتقلاته.
وثمن الجمعة دور الصحفي الذي يبذل كل غال ونفيس من وقته وجهده وحتى دمه في سبيل نقل صورة أبناء شعبه إلى كافة أرجاء العالم كما تقتضيه أصول السلطة الرابعة داعيا جميع الزملاء والزميلات بأن تبقى أمانة الكلمة هي المسيطرة على كاميراتهم وأقلامهم.
وشدد الجمعة على أهمية انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني لمواجهة كافة التحديات التي تواجه القضية الفلسطينية، وأن يتخذ المجلس القرارات والتوصيات التي ستنهض بالعمل الوطني الفلسطيني وتضعنا على الطريق الصحيح لمواجهة المؤامرات التي تحاك ضد قضية شعبنا.
وتوجه الجمعة، بالتحية لفرسان الحقيقة في الميدان من الصحفيين والصحفيات رواد الإعلام البواسل الذين تمترسوا في مخيمات العودة عند الحدود الزائلة لنقل صورة الحقيقة للعالم، مؤكدا على روح التضحية العالية للصحافيين وانحيازهم الكامل للدفاع عن القضية والوطن، مؤكدا أن ما سطروه بالدم دفاعاً عن الحقيقة الكاشفة لعنصرية ودموية الاحتلال لما ارتكبه من جرائم بحق أبناء شعبنا ، وهذا سيبقى إكليل غار يعانق جبينهم لأدائهم البطولي والوطني.