Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


وسائل الانتاج عند البحارة والظلم اللاحق بهم ..............للدكتور حسن فاخورى

:: 2018-05-08 [12:46]::
تكلمت فى الماضى عن مشاكل وحلول ثم بعدها عن اصناف الاسماك فى المياه اللبنانية والان ساتكلم عن وسائل الانتاج وهى البشلولى واللوكس و الجاروفة والتحويقة والبالس والشرك والمبطن والجرجارة اما البشلولى اولا وهى شباك فتحتها 40 ملم وتستخدم ليلا فقط وفى اشهر الشتاء وعلى عمق سبع قامات وما دون وهى قليلة العدد فاعلاها فلين واسفلها رصاص وتوضع طولا فى البحر

اما اللوكس فهى شباك فتحتها لاتتجاوزال6 ملم وتستخدم ليلا فى اشهر الصيف ويكون استخدامها بواسطة الضوء على سطح الماء وعددها قليل جدا نظرا الى تكاليفها ولانها تتطلب عددا كبيرا من الايدى العاملة

اما الجاروفة فهى شباك طويلة جدا لاتتجاوز فتحتها فى نهايتها 20 ملم وتسحب الى الشاطىء بواسطة الحبال وعدد كبير من البحارة ويمنع استخدامها فى اشهر الصيف للحفاظ على بيض السمك وعددها قليل وهى مكلفة .، اما التحوقة فشباك تستخدم بشكل دائرى وتسحب فور وضعها وتضرب الحجارة فى وسطها لكى يهرب السمك ويعلق فى الشرك فى حين ان البالس خيوط من نايلون فى اخرها صنانير وفى البصنانير طعوم للسمك وتستخدم فى اشهر الخريف اما الشرك فشباك توضع فى اسفلها صنانير كثيرة وتستخدم ليلا وترفع بعد وضعها بقليل وهذه الطريقة على مدار السنة والجرجارة شباك من النايلون يربط فيها بدل طعم السمك ريش الدجاج وهذه الطريقة تتبع فى الخريف اما المبطن فالاكثر استعمالا وعددا وتتالف من طاقمين من الشباك اعلاها فلين واسفلها رصاص وتستخدم فى اول الليل واخره وهذه الوسائل لاتؤمن للبحارة العيش الكريم ولبدائيتها ولكون المالك ياخذ ثلث الانتاج وكذلك لكون المير تفرض الاسعار حسبما تراه مناسبا

وكل ذلك من اختصاص المعترين

أقول لايوجد تبرعات ولا ضمان أو ضمانات للصيادين بل يوجد –مير –وهى كلمه تركيه أى مكان لبيع السمك حسب تسعيرة التسلط –وعلى الصياد الالتزام دون معارضه –وبالاسم الديناميت ممنوع ومن يحاول فالجزاء 3 أشهر جنحه ز3 سنوات جنايه-ولم تزل الاكثرية كلام بالمحاكم

أما الشكوى ألاهم من البحارة كلاب البحر فممنوع صيدها مع انه فى الماضى بيعت ولم تزل الكلاب –فما الذى ينقصها الان فهى تلد فى الربيع وتباع بسعر مغر ولحمها طيب لكنها تمزق الشباك للعيش والاصطياد كغيرها

وهنا أسأل فالدولة والبلدية فى قبرص تسمح بالاصطيادوكذلك اليونان ولماذا لايطبق عندنا القانون

أما مشكلة النفيخة السامه فأسألوا اليابان ماذا تفعل فافعلوافهم ياكلوها حسب وصية المختبرات

وهم يمنعوا عندنا الكلب لانه يرسل بولا كريها كما يقولون فيتوقف الصيد –وفى حال المنع يجب ايجاد البديل والا فالصياد يموت جوعا او يصبح مدينا وملاحقا

وللعلم فرئيس الميناء شابة من صيدا واؤكد انها لاتعرف السباحة –وللعلم فان جمعية الريف هى من تساعد فلا الدولة ولا البلدية ولا الضمان فخافوا الله

اماالسلحفاة فقولوا لى بماذا تنفع غير أكل القناديل فى شهر تموز فقط ويعملوا لها مهرجانات كالجنوبيون الخضر فاعملوا مهرجانا ت لتحقيق سد الجوع والمجاعة –علما ان السلحفاة تمزق الشباك وناكل التوتيا والبطليموس وكل المحارات البحريه ولا اصدق ان الاثار لاتؤخذ فالهمس حولها قائم قاعد

ففى بحرنا يوجد اثارا عن الحروب كالطائرة الانكليزية قرب الناقورة – والباخرة سوزان لم تزل فى اليم – والباخرة سبيروس الليبية –وعلى كل حال لن استرسل بعد –فالبحارة يباعون ويشترون كل اربع سنوات –وعفوا للتطويل

د حسن فاخورى –صور