Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


"صورة أردوغان" تورط أوزيل وغوندوغان!

:: 2018-05-16 [14:50]::



انتقد الاتحاد الألماني لكرة القدم لاعبي منتخب "المانشافت" مسعود أوزيل وإلكاي غوندوغان، بعد نشر صور لهما برفقة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

والتقط النجمان الألمانيان، إضافة إلى سينك توسون لاعب منتخب تركيا وإيفرتون الإنكليزي، صورا تذكارية مع أردوغان الذي يزور لندن حاليا.

و كان لافتاً أنّ أوزيل صانع ألعاب أرسنال وغوندوغان لاعب وسط مانشستر سيتي لهما أصول تركية، لكنهما ولدا في مدينة غلزنكيرشن غربي ألمانيا.

وقدم اللاعبون الثلاثة قمصانا تحمل أسماءهم للرئيس التركي، فيما كتب غوندوغان على هديته: "مع كامل الاحترام لرئيسي"، ووصف رئيس الاتحاد الألماني لكرة القدم رينارد غريندل الواقعة بأنها "عمل غير جيد" من اللاعبين الثلاثة.

وأصدر غريندل بيانا قال فيه: "الاتحاد يحترم بالتأكيد خصوصية لاعبينا أصحاب الجذور من خارج ألمانيا، لكن كرة القدم والاتحاد يقدران القيم التي لا يحترمها السيد أردوغان بالقدر الكافي".

وتابع البيان: "ومن هنا، فإنه ليس بالأمر الجيد أن يضع لاعبانا الدوليان نفسيهما موضع الاستغلال في حملة أردوغان الانتخابية. بالتأكيد هذا لا يخدم جهود الاتحاد في دمج اللاعبين".

كما انتقد مدير المنتخب الألماني أوليفر بيرهوف الثنائي أوزيل وغوندوغان، ووعد بالتحدث إليهما بشأن الصورة.

وقال بيرهوف: "لم يكن أحد منهما على وعي برمزية الصورة، لكن التقاطها لم يكن تصرفا صحيحا وسأتحدث إليهما بهذا الشأن".

ويستعد أردوغان، الذي مرت بلاده بأزمة دبلوماسية طاحنة مع ألمانيا مؤخرا، لخوض انتخابات رئاسية مثيرة للجدل في تركيا الشهر المقبل.

ومهد الرئيس التركي لهذه الانتخابات بتعديل دستوري أجراه العام الماضي، تزيد على إثره سلطات الرئيس بشكل غير مسبوق، مما أثار انتقادات عدد من الحكومات الأوروبية.