Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com


فيديو مروّع: إناث شرسات 'تكالبن' على أسد!

العربية :: 2018-09-10 [15:40]::
عرض موقع Unilandمقاطع فيديو ولقطات مصورة صادمة تُظهر مجموعة من اللبوات الشرسات ينقلبن على الذكر، "مصدر فخرهن"، في محاولة واضحة لقتله.

وتابع الهجوم الدموي زوار وسياح، يرتادون حديقة سفاري في ورسيستر ببريطانيا، حيث وقفوا مدهوشين أمام المشهد، دونما حيلة لهم، بينما انقضت الإناث الغاضبات على الأسد، يقضمن لحمه فينزف دما.

ويظهر من اللقطات أن الأسد، الذي كان يوما ما مخيفا ومرعبا، عانى كثيرا جراء ذلك الهجوم، حيث اتسعت عيناه العنبريتين من الرعب، بينما كشف زئيره "المثير للشفقة" عن مزيد من الألم، وليس القوة كما هو معتاد.

قام بالتقاط مقاطع الفيديو البالغ الواقعية مصورة هاوية، تدعى ميا بيفيرستوك، تبلغ من العمر 19 عاماً، أثناء زيارتها لحديقة السفاري في صحبة والديها.

وسارع الحراس إلى موقع الحادث الوحشي، ولجأوا إلى استخدام طفايات الحريق لوقف الهجوم الضاري.

وقالت المصورة: كانت الإناث تعض الأسد العجوز من ساقيه الخلفيتين ورقبته ويطرحنه أرضا. وخلال لحظات قصيرة هرعت ثلاث عربات جيب تحمل حراس حديقة السفاري حيث أحاطوا باللبوات. وواصلت إحدى العربات إطلاق الأبواق لتشتيت انتباههن، بينما كانت العربات الأخرى ترش مادة لإطفاء الحريق لفض الاشتباك وتفريقهن بعيدا عن الأسد، الذي بدا أنه على وشك أن يقضي.

ولم يكن من الواضح حقيقة، لماذا هاجمت اللبوات الأسد بمثل هذه النوايا الوحشية، وترجح ميا أنه ربما دافع فطري طبيعي لدى اللبوات أن يقدمن على قتل الذكر المسن، إذا اعتقدن أنه لم يعد حاكمًا يناسب كبرياءهن.