أصبح حديث العالم.. هذه قصة الناجي الوحيد من كارثة الطائرة الاندونيسية
تاريخ النشر : 29-10-2018
نقلت "فرانس برس" قصة إندونيسي نجا من كارثة تحطم طائرة ليون أير في بحر جاوة، وعلى متنها 189 شخصا، بسبب عدم لحاقه بموعد الرحلة نتيجة زحام مروري في العاصمة جاكرتا.

والتقت الوكالة بالمسافر سوني سيتيوان، بعد وصوله لمطار بانكا بيليتونغ في إندونيسيا الاثنين، على متن رحلة بديلة، بعد أن فوّت موعد رحلته الأصلية التي تحطمت في بحر جاوة.

وأصبح سيتيوان حديث وسائل الإعلام العالمية، التي التقت معه فور انتهاء رحلته "البديلة"، والتي باتت الرحلة الأهم في حياته.

وقالت وكالة البحث والإنقاذ في إندونيسيا، إن الاتصال فقد بالطائرة بعد 13 دقيقة من إقلاعها، وقد تم العثور على حطامها في موقع فقدان الاتصال بها.

   

اخر الاخبار