بالفيديو: العم السبعيني غازي يتّخذ بقعةً قذرةً في صيدا مأوىً له... مريض سكري وقدماه مبتورتان ولا معيل له أبداً!!
المصدر : موقع البهاء تاريخ النشر : 07-04-2019
مأساة صادمة تُضاف إلى مآسي الانسانيّة والنّزوح والتّشرّد..

في صُدفة مُؤلمة عثرنا على رجلٍ مُسن مريض يقبع بمكانٍ مهجور في مدينة صيدا مُجاور للسبينس منذ أربعة أشهر..

خلال حديثنا معه اكتشفنا أنّه سوري الجنسيّة يُدعى "غازي محمود فلاحة"، مواليد الـ 1950 ليس لديه أحد من أهله في لبنان جميعهم في سوريا ولديه ابن موجود في تركيا..

لا ينام هذا السبعيني كما ينام باقي البشر فهو في مكان لا يصلُح لأي كائن أن يستوطنه كمأوى.. العم غازي مريض يُعاني من السكري وهو مبتور القدمين..

تُخفى خلف ملامحه ذكريات وآهات كثيرة، يرتدي ثيابًا بالية يفترش الأرض ويمتلك كيسًا يحوي بعض الأدوية، جواز سفره، وبعض حاجاته. مرسوم على تعابير وجهه مآسي الفراق والغربة والتّخلي ..

يقصد غازي هذا المكان ليجعل منه مأوى يقيه من البرد والمطر بحسب ما قال لنا، فهو يُريد من الأمن العام اللّبناني تأمين سفره إلى أهله في سوريا.

مكان العم غازي ليس في الطريق بل في مأوى خاص يعيش فيه حياة كريمة ليمضي ما تبقّى من عمره بطمأنينة وسلام لم يعرفه يومًا..

نضع هذه القضية المُؤلمة برسم الرأي العام والمعنيّين علَّ صوت العم غازي يصل لمن يهمه الأمر..


   

اخر الاخبار