الاسماك اكل الاغنياء......... د حسن سلمان فاخورى
تاريخ النشر : 20-04-2019
قبل التحليل وابداء الراى فعفوا وتحملونى ان اقول وانا استمع لتلفزيون مناقشة البرلمان تمنيت لو ابصق على التلفزيون او احطم الشاشة بالقبقباب الذى اشتريته من سوريا ---فاقول : تجاوبا مع صيحة رئيس نقابة الصيادين اقول -صدقا :حرام ان حبة التوتيا بالف ليرة –اين اختفت –تجدها الان فى الناقورة بكثرة وارضنا جرداء-ولماذا فى الناقورةفقط –وكيلو سمك الفريدن بخمسين الف ليرة –والسر دين بخمسة الاف ليرة بعد ان كان الكيلو بالف ل ل لذلك ساحلل لعل احد من المسؤؤلين يرعوى ويفكر فاقول : قطع الارزاق من قطع الاعناق ، لكن قطع بعض الارزاق القليلة افضل من قطع كل الارزاق لكل الناس ولذلك القاء القبض ضرورة على من يستخدم الديناميت وفى اليوم التالى ينام فى احضان زوجته هذا ما قاله رئيس النقابة بمؤتمره الصحفى –وطنشوا على التصريح ولم يعتبروه ابلاغا --.، فالديناميت وسموم اللينيت يفيد البعض لكن عند اكله يضر بالبشر و يحول البحار الى صحارى قاحلة .، فهو يقضى على بيض الاسماك .، وبيض الاسفنج والثروة السمكية ، والتوتيا ، والخلوليا ، والبطليموس ، ويدمر الاثار الخفية والحياة لسنوات .، وهذه مسوؤلية وزارة الزراعة وخفر السواحل والبلدية .، والحقيقة ان الفرق كبير بين طعم الاسماك بالادوات العادية وبين طعمها بالديناميت فالثانية تصبح رخوة والبرغوث ياكل اكثرها فتصبح ضارة والغرفة الهوائية فى راس السمكة منفجرة كما انها محرمة شرعا لان الاسماك التى تنفق خارج المياه فهى حلال اما التى تنفق داخل المياه فهى حرام وترك الاسماك لفترة زمنية يؤدى الى تكاثرها اما الذى يعطى الرخص (( للكومبريسة )) يساعد على قضاء الثروة السمكية لانه فى الماضى كانت الرخص تعطى فى شهر حزيران فقط لاصطياد الاسفنج الغالى الثمن والحمدلله لااسفنج عندنا بعد الرخص اما اليوم تعطى الرخص على مدار السنة لنهب الاثار الموجودة فى الاعماق –على ذمة رئيس النقابة –والقول طنشوا عنه ولم يعتبروه بلاغا للنيابه ؟؟؟؟ وسكان المدينة يسمعون صوت الانفجارات الشبيهة بقنابل الفاشيست فتهتز البنايات وقد يؤدى الى سقوطها كالزلازل ويرى من بعيد الماء كالنوافير من الديناميت وكذلك البحر المقابل لمخيم الرشيدية ولامن رادع وان المساعدات من غزل ورادارات ونايلون ومشمعات وصنانير وشرك وشباك وفلين لاينفع طالما البحار لايجد الرزق المطلوب ماعدا بعض الاسماك الاتية من الارض المحتلة والبحار مديون للمير—مكان بيع السمك - المليئة على مدار السنة بالمثلج والطرد وعمره على الاقل من ستة اشهر الى ثلاث سنوات وربما اكثر وهى بالفعل ضارة لانها تبيت وتتحول مادة الفوسفور الى سموم فى اليوم التالى فكيف بالزمن الاطول (( مسكينة ياصور )) وهذه مسؤلية الدفاع عن المستهلكين - وفى ىجميع الاحوال يعتبر السمك اكل الفقراء ماعدا فى مدينتنا يعتبر شراء الاغنياء والسبب لقلته وخاضع للعرض والطلب كما يصطاد فى مواسم معينة والان وفى الفترة الاخيرة يصطادون المليئة الصغيرة كالسردين بشباك ممنوعة فاين المراقبة حتى ان افكارا اقرب الى الظن والحقيقة جاءت على لسان رئيس النقابة ولم تعتبر بلاغا ؟؟؟؟؟ بان اصحاب صيد الديناميت والكمبرسة مدعومين ويفتشون عن الاثار ولذلك لم تتوقف الانفجارات رغم المنع وان كانت الاشاعات غير صحيحة فما هو السبب بالاستمرار ياترى .املا ان يكون لصيحتى صدى لان الفقر قد يؤدى الى ثورة –فاسمعوا تململ الجماهير- ولا تظنوا انفسكم بمناى عن الانتقاد وزيادة الكره ...........

   

اخر الاخبار