في ذكرى رحيل الحاج نديم الملاح (أبو محمد)............. بقلم الأستاذ عدنان ح. أبو خليل
تاريخ النشر : 23-04-2019
في ذكرى رحيل الحاج نديم الملاح (أبو محمد)

ضمير مدينة صور الحي!

نفسه طيبة بكل محاسن الفضائل اغتنت
وفوق كل الصغائر علة وسمات
وفي حب العطاء ترعرعت ونمت.

كنت ترى في وجه المغفور له الحاج نديم الملاح ( أبو محمد) رحمه الله عيون تتلالئ كالبلور
ترافقها البسمة السمحاء، التي لا تفارقه،
والتي تجسد بصفائها كل معاني الصدق، الإخلاص والايمان المتأصلة في جذور عائلة كريمة
لتصلك منه، بعد التحية، كلمات
تحمل معها عبارات الود ، والحنان والدفء
لتجعل كل احاسيسك من الداخل تنتفض
ولتشعل في قلبك فرحة اللقاء المتجدد معه.

يا أبو محمد كنت بحق تمثل علامة فارقة في التعامل مع الاخرين
مدينة صور ، بكل شؤونها وسجونها، كانت تعيش معك دائما في الصميم
ولم تبخل عليها يوماً بجهدك، ووقتك وحبك الدفين.

ولهذا واكثر، فأن مدينة صور الوفية أبدا،
تهديك في ذكرى رحيلك كل ما تكتنزه من مفردات الشكر، والثناء والحنين

وأنت اليوم مع الصفوة في جنات الخلود
نتذكرك في كل مرة ننظر فيها إلى الورود
ومع كل بقعة ضوء تشع في الصدور
ومع كل ذكرى حبيب رحل ولن يعود
تاريخك مجد يضاف لصور، مدينة الجدود!

الفاتحة

بقلم الأستاذ عدنان ح. أبو خليل

   

اخر الاخبار