التقاه قبل 6 أيام من وفاته.. هذا الرّجل وراء بقاء ميسي بـ'برشلونة'!
تاريخ النشر : 27-04-2019
كشفت وسائل إعلام إسبانية، اليوم الجمعة، أنّ المدرب الأسبق لنادي "برشلونة" الإسباني لكرة القدم، تيتو فيلانوفا، نجح قبل وفاته بـ 6 أيام فقط في إقناع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بالبقاء في النادي الكتالوني، في الوقت الذي كان يفكر فيه اللاعب الكبير في الرحيل عن "كامب نو"، معقل "برشلونة".

وقال خوردي رورا، مساعد فيلانوفا خلال فترة تولي الأخير لمنصب المدير الفني لـ"برشلونة"، في تصريحات نقلتها عنه صحيفة "آس" الإسبانية أن المدرب الراحل عقد اجتماعا مع ميسي قبل وفاته بـ 6 أيام فقط ونجح في إقناعه بالبقاء مع النادي.

وذكر رورا قائلاً: "من المؤكّد أن ليو لم يكن يعرف بشكل حاسم إذا كان سيستمر، لقد عقد اجتماعا بينهما، لم أكن حاضراً، لقد تحدثا لساعات ولا أعرف ما دار خلال الاجتماع تحديدا، ما أعرفه هو أن ميسي عدل من خططه ولحسن الحظ جاء ذلك في مصلحة برشلونة، لقد قرر ميسي البقاء هنا".

وتحدث المدرب الإسباني أيضاً عن برشلونة خلال فترة ولاية فيلانوفا، وأضاف قائلاً: "دائما ما أقول أننا نتمتع بالرومانسية، نحن ننتمي لبرشلونة وتيتو عاش موقفا عصيبا رغم ابتعاده عن الفريق (بسبب المرض)، لقد كان محترفا".

وأشار رورا خلال حديثه إلى إنهاء برشلونة تحت قيادة فيلانوفا للدوري الإسباني برصيد 100 نقطة، حيث قال: "كان موسما صعبا للغاية، فقد عشنا موقفا عصيبا مع مدربنا كان له تأثيره الكبير على اللاعبين، حصد 100 نقطة في ذلك الوقت كان صعبا".

يذكر أن فيلانوفا وافته المنية في 25 نيسان 2014 بعد صراع طويل مع مرض السرطان. وبدأ فيلانوفا مسيرته مع الفريق الأول لكرة القدم في برشلونة كمدرب مساعد للمدرب الإسباني جوسيب غوارديولا، ثم تولى منصب المدير الفني بعد رحيل الأخير، ونجح في حصد لقب الدوري الإسباني مع النادي الكتالوني قبل أن يقدم استقالته بسبب ظروفه الصحية الصعبة.

   

اخر الاخبار