السبب دائما... جبران!.............. بقلم الأستاذ عدنان ح. أبو خليل
تاريخ النشر : 07-05-2019
هنالك فئة من الناس ركبت سفينة قبطانها قرصان
وقايضت كل المبادئ والثوابت بالدولار والنعمان
وإرتضت العيش في حضيرة كي تساق كالخرفان
واحتمت خلف درع الدين وسيف فسادهم سلطان
يحدثونك بالعفة وينشرون ثقافة البعد والفرقان
مجالسهم تنسج فيها الدسائس ومن حولهم الفئران
ويشربون من الوعاء الذي شرب منه بالامس الثعبان
واقترفوا كل انواع الفواحش وطلبوا من القاضي البرهان
واقسموا بأنهم من الحمائم وطلبوا من الله الغفران
وارتكبوا كل أشكال المفاسد والسبب دائما، دائما... جبران؟!

بقلم الأستاذ عدنان ح. أبو خليل

   

اخر الاخبار