في الصباح الباكر، توجه الشاب العشريني الى عمله... وقع الحادث المروع وتوفي 'جينادي' على الفور
المصدر : النهار-اسرار شبارو تاريخ النشر : 17-05-2019
مسلسل الموت على طرق لبنان يتابع بث حلقاته، هذه المرة من كوسبا، بعدما اصطدمت سيارة الشاب جينادي الخوري بالحائط، الامر الذي ادى الى لفظه اخر انفاسه.

انحراف قاتل

عند حوالى الساعة السابعة من صباح امس حلّت الفاجعة "اثناء توجه جينادي الى عمله" بحسب ما قاله ريمون البطي مختار بقرقاشا مسقط رأس الضحية لـ"النهار"، مضيفاً "انحرفت سيارته على طريق عام كوسبا، اصطدمت بالحائط، قوة الضربة ادت الى وفاته على الفور، نقل الشاب العشريني جسدا بلا روح الى مستشفى الكورة، لينتشر بعدها خبر وفاة واحد من خيرة ابناء البلدة".

صدمة كبيرة
بقرقاشا اتشحت بالسواد، وها هي تتحضر لوداع جينادي بعد ظهر اليوم في كنيسة مار نهرا، حيث سيحتفل بالصلاة لراحة نفسه قبل ان يوارى الثرى، ولفت المختار الى ان "لا كلمات يمكنها وصف خسارتنا الكبيرة، وحال والدي جينادي وشقيقيه وشقيقته، فقد كان شابا خلوقا، هادئاً لم يفتعل يوما اشكالا، بل على العكس كان محبوبا من جميع من عرفه، وقد شكل خبر موته بهذه الطريقة المأسوية صدمة كبيرة لنا".

عريس السماء

" عريس السماء... نيال السما فيك يا جينادي" وغيرها من عبارات الرثاء كتبها اصدقاء ومعارف الضحية على صفحاتهم في مواقع التواصل الاجتماعي، معبرين عن حزنهم العميق على فقدانه، وغضبهم من ارتفاع عدد الحوادث على طرق لبنان، التي تخطف كل يوم شباباً من حضن احبابهم، اذ لا يكاد يمر يوم من دون خسارة شاب على مذبح الطرق.

بالورد والدموع سيزف جينادي اليوم، سيرقد للمرة الاولى بعيدا من عائلته، وكما كتب اصدقاؤه " عم فارقنا في جسده الا ان روحه الطيبة ستبقى في كل مكان مرّ به، وكذلك ذكرياته الجميلة فقد ترك خلفه اطيب اثر لن يقوى الزمن على محوه".

   

اخر الاخبار