اخر الاخبار
أجبرت زوجها على اغتصاب ابنتها... لأنّها عاقر وتريد طفلاً جديداً!
تاريخ النشر : 04-11-2018
أعطت إمرأة زوجها الجديد الضوء الأخضر لاغتصاب ابنتها، البالغة من العمر 15 سنة، لأنها أصبحت عاقراً وتريد طفلاً جديداً.
وكانت المرأة الأميركية تشرف على اغتصاب زوجها لابنتها، وتدله على أفضل الطرق التي تؤدي إلى الحمل.
كما كانت تقيد يدي ابنتها في المرات الأولى، بينما كان زوجها يغتصبها كل بضعة أيام في العام 2013.
وبعد ثبوت أدلة الإدانة، قضت محكمة بنسلفانيا على المرأة بالسجن لمدة 30 عاماً بسبب الاعتداء الرهيب على ابنتها، فيما ينتظر زوجها النطق بحكمه في وقت لاحق خلال الشهر.
ويعترف الزوج بأنّ زوجته، التي تعرف عليها عبر الإنترنت، هي التي أمرته بذلك، وكذلك اعترف بأنه اعتدى جنسياً أيضاً على شقيقتها البالغة من العمر 11 سنة.

   

اخر الاخبار