اخر الاخبار
«ولعت» بين القاضي والمحامي في لبنان....هو يصرخ «حتى ميشال عون لا يحقّ له مخاطبتي كذلك» وهي تطلب تعويضاً بالملايين ...!!!
المصدر : ليبانون ديبايت تاريخ النشر : 06-11-2018
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
وقع خلاف بين القاضي المنفرد المدنيّ الناظر في دعاوى الإيجارات س. ب، والمحامي ن.ر خلال الجلسة، حيث أصرّ الأخير على تقديم دفاعه شفهيّاً، في حين طلبت منه القاضي تقديمه أصولاً بموجب لائحة خطيّة.

وهنا علت نبرة صوت المحامي، وطلب اتخاذ القرار بتقصير المهل، فما كان من القاضي الا ان دوّنت الطلب المذكور على المحضر، وأخذت قراراً قضى بردّ الطلب، الامر الذي جعل المحامي يصرخ داخل قاعة المحكمة متوجّهاً اليها بالقول:"احترمي نفسك، سأذهب عند الرئيس الأول لأشتكي عليك".

انطلاقاً من قوله هذا، طلبت القاضي من المحامي مغادرة القاعة، الا انه رفض ذلك، فصرخ مجدداً، بوجه القاضي وقال:"لا يحق لك ان تنظري بعد الان في الملف"، فأجبته:"المسألة تعود لي وليس لك".

عندها، حاول بعض المحامين اخراجه من القاعة، فرفض ذلك، وصرخ قائلاً:"لا يحق لأحد مخاطبتي بهذا الأسلوب، حتى ميشال عون لا يحقّ له مخاطبتي كذلك".

انطلاقاً من هذه الوقائع، تقدّمت القاضي بتاريخ 5 تشرين الثاني 2018 بشكوى أمام النيابة العامة الإستئنافية متخذة صفة الإدعاء الشخصي بحق المحامي، بجرم القدح والذم وعرقلة مسار عمل القضاء، مطالبةً بتعويض ماليّ قدره 10 ملايين ليرة لبنانية على أن تستفيد منه عند الحكم به جمعيّة الرفق بالحيوان.

   

اخر الاخبار