وفاة طالبة بأزمة قلبية بعد علمها برسوبها في امتحانات الثانوية العامة
تاريخ النشر : 17-07-2019
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
طلبت نيابة مركز الزقازيق، بإشراف المستشار محمد القاضي، المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية، إعداد تقرير من الطب الشرعي حول وفاة طالبة بمستشفي الأحرار التعليمي، بعد تعرضها لأزمة قلبية فور علمها برسوبها في الثانوية العامة، والتصريح بالدفن عقب الانتهاء من الصفة التشريحية.
كان اللواء جرير مصطفي، مساعد وزير الداخلية لأمن الشرقية، تلقي إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير إدارة البحث الجنائي، يفيد بشأن ما ورد من بلاغاً لمركز شرطة الزقازيق، بوصول «ن. م» 18 سنة، طالبة بالثانوية العامة، مقيمة بدائرة المركز إلى مستشفي الأحرار التعليمي، مصابة بأزمة قلبية، وتوفيت بعد محاولة إسعافها داخل غرفة العناية المركزة.

وتبين من التحريات، وبسؤال والدها، أفاد بأن نجلته تعرضت لحالة إغماء وأزمة قلبية فور علمها بنتيجة رسوبها في شهادة الثانوية العامة، وتم نقلها للمستشفي ووضعها على جهاز تنفس صناعي، وعمل إنعاش قلبي بالمستشفي، إلا أنها فارقت الحياة.

   

اخر الاخبار