بالصور: مولد في دار عضو الهيئة العامة لجمعية بيت المرأة الجنوبي الشاعرة فوزية بدوي العبدلله
تاريخ النشر : 20-07-2019
اقامت عضو الهيئة العامة لجمعية بيت المرأة الجنوبي الشاعرة فوزية بدوي العبدلله مولد نبوي شريف بمناسبة قيامها بنجاح من عملية العيون وقدوم حفيدها غدي علي العبدلله وذلك في فيلا آل العبدالله في مجدليون بحضور رئيسة مؤسسات الصدر السيدة الفاضلة رباب الصدر، رئيسة جمعية بيت المراءة الجنوبي امينة بري، رئيسة المركز الوطني لبنك العيون في صيدا نجلاء سعد وعقيلة النائب السابق احمد عجمي السيدة امال خضرا، رئيسة جمعية اعانة الطفل المعوق اسمى بلولي ديراني، رئيسة لجنة الامهات في صيدا السيدة هناء ابو ظهر وعدد من رئيسات الجمعيات ونخبة من سيدات المجتمع.

وقد ألقت هناء العبدالله كلمة رحبت فيها بالحضور واستعرضت فيها تاريخ المناضلة منذ اكثر من ستين عاماً حيث قادت المظاهرات الوطنية وكانت المبادرة الاولى باعتلاء المنابر وأول امرأة حملت الميكروفون مناشدة المواطنين بسيارة جوالة لأجل حقوق المرأة وتمكين دورها وعملها في المجتمع.. كانت أمينة سر لجنة حقوق المراءة في صور قبل الستينات, بعدها كان لها دورها النهضوي في حركة القوميين العرب.

أما في الستينات عملت في مدرسة الهدى مع الإمام المغيب السيد موسى الصدر ومع السيدة الفاضلة رباب الصدر في دعم "بيت الفتاة".

اضافت: كانت تكتب بيدها اليمنى الشعر ارتجالياً وحماسياً وتواكب المسيرة الوطنية.. وبيدها اليسرى تبني أسرة ناجحة بالعلم والاخلاق والإيمان بالله... دون كلل أو ملل.. وأينما حلت تكون لها طلتها المتفردة في صور صيدا والجنوب حتى في عكار وبيروت يعرفونها من وقفتها المشهودة..

ناضلت من اجل المرأة اللبنانية والعمل الانساني تطوعياً بدون مقابل وسراً تدعم لكل من تراه محتاجاً..

ومنذ استقرارها العيش في صيدا وبيروت تابعت المناسبات الوطنية والإنسانية في بيت المرأة الجنوبي مع الصديقة الوفية المرحومة سعاد سلوم سابقاً وحالياً مع السيدة الفاضلة رئيسة جمعية بيت المراءة الجنوبي السيدة أمينة بري..

ناصرت القضية الفلسطينية بكل قواها وكان لها دور في بنك العيون مع الصديقة السيدة نجلاء مصطفى سعد, وتابعت: كرمتها السنة الماضية الصديقة الوفية كونها المرأة المنبرية الأولى في صيدا رئيسة جمعية الطفل المعوق السيدة اسما الديراني, كما ساهمت بدعم دار اليتيم العربي منذ اكثر من ٣٠ سنة وما زالت تتابع أمور الأيتام تطوعاً, ورغم السنين ما زالت معطاءة بدون كلل وقلبها المؤمن بالله المحب للجميع ..

إنها المرأة المنبرية الاولى في تاريخ صور صيدا والجنوب.. باسمها نرحب بكم في دارة آل العبدالله..

   

اخر الاخبار