فاجعة رحيل الشهم 'حسين' (24 سنة): يوم عرفة، نشر فيديو عن فضائل الامام علي (ع) ودعا اصحابه لصفحة جديدة وسألهم المسامحة... قبل العيد، جاء لبنان ليخطب 'روان' ويعود ليلقى حتفه غرقا أثناء انقاذه شابة وشاباً في النهر !!!
تاريخ النشر : 13-08-2019
بعد أكثر من 24 ساعة على فقدان اثره، أكّد رئيس الهيئة العليا للإغاثة اللواء محمد خير ان السلطات الغينية ابلغته رسميا انه تم تم التأكد ان الجثة التي عثر عليها على ضفة النهر في كوناكري تعود للشاب اللبناني حسن فشيخ.

وقبل وفاته بساعات فقط، كتب "حسين" على "فيسبوك" التدوينة التالية: في يوم عرفة فليسامح كل منا الآخر وليبدأ كل منا بفتخ صفحة جديدة مع الآخرين، والله انها افضل الاوقات للمسامحة ولاعادة النظر بكل تفاصيل الحياة ..لا تنسونا من صالح دعائكم".

وكان "حسين" قضى غرقاً بعدما جرفه التيار في اعقاب انقاذه شابة لبنانية وشاب مصري في احد الشلالات في كوناكري.

كما كان الفقيد قد زار لبنان قبل عيد الفطر ليمضي آخر ايام شهر رمضان مع عائلته، كما خطب الانسة روان خالد، ثم سافر الى غينيا.


   

اخر الاخبار