موظف يسرق 12 كلغ من المصاغ على مراحل من محل المجوهرات الذي يعمل فيه داخل مدينة صيدا!
المصدر : المديرية العامة لقوى الامن الداخلي - شعبة العلاقات العامة
المصدر : المديرية العامة لقوى الامن الداخلي - شعبة العلاقات العامة
تاريخ النشر : 25-08-2019
صــدر عــــن المديريـة العـامـة لقــوى الامــن الـداخلي ـ شعبة العـلاقـات العـامـة

البــــــلاغ التالــــــي:

بتاريخ 21/8/2019 ادعى امام مخفر صيدا القديمة في وحدة الدرك الإقليمي، أحد مالكي محلات بيع المجوهرات بأن مجهولاً أقدم على سرقة حوالى /12/ كلغ. من المصاغ من داخل محله الكائن في مدينة صيدا، من دون أي عملية كسر أو خلع. وقدّر قيمة المسروقات بحوالى /500/ ألف دولار أميركي.

على الفور، باشرت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي إجراءاتها الميدانية والاستعلامية، وبنتيجة المتابعة المكثفة، تمكنت من تحديد هوية الفاعل، ويدعى:

_ أ. ج. (مواليد عام ۱۹۷۹، لبناني) الذي كان يعمل في المحل، وتوارى عن الأنظار بعد حصول عملية السرقة.

نتيجةً للتحريات والاستقصاءات، تمّ تحديد مكان اختبائه، وجرى توقيفه بتاريخ 22/8/2019، بعد مداهمة نفذتها قوة من الشعبة لمكان تواجده داخل شقة في أحد المنتجعات السياحية في منطقة ذوق مكايل.

جرى ضبط كمية من المجوهرات تُقدّر بحوالى /2/ كلغ. خبّأها ضمن مستودع في بلدة الهلالية، إضافةً إلى ضبط مبلغ /18/ ألف دولار أميركي استحصل عليها من جرّاء بيعه لكمية من الذهب المسروق.

بالتحقيق معه، اعترف أنه كان يدير محل المجوهرات الذي سرقه، وانه أقدم _على مدى ثلاث سنوات من عمله_ على سرقة كميات كبيرة من الذهب وصلت الى زِنة /9/ كلغ. وذلك على عدّة مراحل كي لا تكتشف أفعاله، وقام مؤخراً بسرقة كمية من المصاغ تبلغ حوالى /3/ كلغ. وبأنه كان يخطّط لمغادرة الأراضي اللبنانية الى سوريا، عن طريق معابر غير شرعية.

أُجري المقتضى القانوني بحقه والتحقيق مستمر بإشراف القضاء المختص.

   

أخبار ذات صلة
اخر الاخبار