بالصور: عدنان رحّالة سوري انطلق على ظهر فرسه من دمشق ليمر بالعراق وإيران وأذربيجان وصولاً إلى روسيا!
المصدر : سبوتنيك تاريخ النشر : 10-09-2019
عدنان عزام رحالة سوري انطلق من دمشق على ظهر فرسه العربي متوجها إلى روسيا ليمر بـ العراق وإيران وأذربيجان ليصل لمحطته الأخيرة موسكو.

يقول عدنان عزام في حديث خاص لوكالة "سبوتنيك" إنه في عام 2018 قرر هذه الرحلة كعربون شكر للأصدقاء الذين ساعدوا سوريا في حربها على الإرهاب فانطلق من العراق إلى إيران وستكون محطته الأخيرة موسكو في جولة يلتقي بها الناس من كل الدول التي يمر بها ليعرفهم على ما جرى وما يجري الآن على الساحة السورية ويخبر العالم أجمع أن سوريا بمساعدة الأصدقاء انتصرت على القوة العظمى الولايات المتحدة وصناعتها داعش.

وفي المحطة الأخيرة من رحلته يقول عدنان عزام: عندما أصل مدينة موسكو وفي حالة رمزية كبيرة سأقوم بتقديم هذا الفرس إلى موسكو هدية للرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي يمثل بالنسبة لنا اليوم أحد أهم الرموز في العالم في محاربة الاستعمار وتثبيت الشرعية الدولية وإحلال السلام في العالم.

وتجدر الإشارة إلى أن عدنان عزام فارس رحالة تجاوز الستين عاما قام بأول جولة عالمية له من دمشق إلى أوروبا إلى أمريكا على ظهر فرسه في عام 1976، وقد اختار عدنان رفيقه الفرس في هذا الترحال كرمز إلى الإنسان العربي، درس عدنان الإعلام في فرنسا وعمل أستاذا محاضرا في باريس لـ 25 عام إلا أنه في عام 2011 عاد الى سوريا ليدافع عن بلده وتطوع على كافة الجبهات الإعلامية والعسكرية.

يقول الرحالة عدنان عزام: في عام 2018 أدركت أن الحرب العسكرية على سوريا انتهت ولابد أن نشرح للعالم ما جرى على الساحة السورية لأن التضليل الإعلامي الغربي أعطى صورة خاطئة وكأنه كان في سوريا حربا أهلية، وهذه مهمتنا كمواطنين سوريين تعريف العالم بالحرب التي تعرضت لها سوريا من دول عدة والاحتفال بالنصر الذي حققته سوريا قيادة وشعبا.

عدنان مع فرسه في هذه الأيام ينتظر تأشيرة العبور إلى أذربيجان ومن ثم سيدخل الأراضي الروسية من جنوبها.

   

اخر الاخبار