الشابة اللبنانية رنا الحايك ما زالت تبدع في كاراج ميكانيك السيارات: حققت حلمها منذ الصغر، وعملها تحت الآليات الضخمة وبين الرجال لم يُخفت أنوثتها وجمالها !!!
تاريخ النشر : 18-09-2019
نشر موقع " striveme" مقالاً عن الميكانيكية اللبنانية رنا الحايك التي تحدت التقاليد كافة، مشيرة الى انه "على عكس الفتيات الأخريات، كان حلم رنا منذ صغرها افتتاح كاراج لتصليح السيارات. ومع دعم والدها الكامل لها، كبرت لتحقق هذا الحلم عبر اختيار اختصاص هندسة الميكانيك والكهرباء وهو اختصاص اشتهر بكونه اختصاص للرجال".

انوثة مطلقة في الوسط الذكوري:

تعمل رنا في كراج لتصليح السيارات، وبينما نراها تحت السيارات ووسط الآليات الضخمة، تستعمل المعدات "الرجالية" لتؤدي عملها بتفان، من جهة أخرى، نرى رنا تعتني بجمالها واناقتها فهي لم تتخل عن معالم الأنوثة ولم تهمل جمالها بمجرد دخولها الى عالم يتطلب الكثير من العمل الشاق على حساب الاناقة.

الاتكال على الذات قبل كل اعتبار:

عندما توجه رسالتها الى النساء، لا تدعوهن الى تحدي الرجال بل الى ادراك اي مهنة يخترنها مهما كانت نظرة المجتمع لها، المهم بالنسبة لرنا هو العمل بكرامة والاتكال على الذات قبل كل شيء.

اين ترى نفسها؟

تسعى رنا الى افتتاح كراجها الخاص واستقطاب احدث الآلات واكثرها تطورا، لتدخل مفهوما جديدا الى عالم تصليح السيارات!.

   

اخر الاخبار