في جريمة مروعة: محمد قتل شقيقه أحمد (19 سنة): الجاني كان يصرخ 'أين الخاتم؟' وهو يقدم على بجريمته الشنيعة
المصدر : جريدة النهار
المصدر : جريدة النهار
تاريخ النشر : 18-10-2019
أحدثت جريمة قتل شاب في 19 من عمره، نتيجة التعذيب على يد شقيقه الأكبر، حالة من الصدمة والغضب في أوساط المصريين، خاصة بعدما كشف مقطع فيديو بشاعة الجريمة وقسوة التعذيب الذي تعرض له الضحية.

وظهر الشاب الراحل، الذي يدعى أحمد متولي إبرهيم، في المقطع، مكبل اليدين والقدمين بالسلاسل ومسجى على الأرض، وشقيقه (محمد) ينهال عليه ضرباً بعصا غليظة، ويسأله: "أين الخاتم؟ انطق؟" فيما ظهر صوت سيدة "تسأله عن الخاتم أيضاً".
وقال مستخدمون بمواقع التواصل الاجتماعي، من أهالي قرية تلبانة بمحافظة الدقهلية التي شهدت جريمة القتل: "إن السيدة أجبرت الشقيق الأكبر على ضرب أخيه لمعرفة مكان خاتم تقول إنه سرقه الأخير منها".

كما أكد محمد في مقطع فيديو أنه أجبر على ضرب أخيه تحت تهديد السلاح من قبل السيدة التي ظهر صوتها في المقطع وعدد من البلطجية التابعين لها.

وأضاف شهود العيان أن عشرات الأهالي تظاهروا بجوار من السيدة، وأشعل عدد منهم النيران في منزلها، بعدما شاهدوا مقطع الفيديو، ومنعوا سيارات الإطفاء من الوصول إلى منزلها كي يحترق بشكل كامل.

ويقول الدكتور كمال شاروبيم محافظ الدقهلية "إن السيدة وشقيق المجني عليه يخضعان للتحقيقات الرسمية حالياً، وسوف ينالهما جزاء رادع"، موضحاً "أن الشرطة ألقت القبض على قرابة 35 من أهالي القرية الذين تجمهروا، ووجهت إليهم تهمة الاعتداء على الشرطة وتعطيل أجهزة الحماية المدنية عن عملها".

وقام الأهالي بدفن الضحية في جنازة كبيرة مساء أمس، مطالبين بالقصاص من السيدة التي يتهمونها بأنها عذبت الشقيقين وأجبرت أحدهما على ضرب الآخر وتعذيبه حتى لفظ أنفاسه الأخيرة قبل أن يصل إلى المستشفى.

   

اخر الاخبار