المفتي دريان: مطلب دار الفتوى كان وسيبقى إقرار العفو العام
تاريخ النشر : 19-11-2019
إستقبل مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى، وفدا من أهالي الموقوفين الإسلاميين في المناطق اللبنانية، في حضور القاضي الشيخ خلدون عريمط والمدير العام للأوقاف الإسلامية رئيس هيئة رعاية السجناء وأسرهم في دار الفتوى الشيخ محمد انيس الاروادي ومدير الشؤون الإدارية في دار الفتوى الشيخ صلاح الدين فخري.

واستمع المفتي دريان، بحسب المكتب الاعلامي في دار الفتوى الى "الأهالي ومعاناة السجناء والصعوبات التي تعترض الأهالي في لقاءاتهم الدورية مع السجناء. وأكد المفتي بانه أول من طالب بقانون العفو العام والشامل لكل الموقوفين من كل المناطق اللبنانية". وشدد على ان هذا المطلب كان وسيبقى مطلب دار الفتوى لإقرار قانون العفو العام والشامل عن كل السجناء من دون أي استثناء".

وأبلغ المفتي دريان الاهالي بانه اجرى الاتصالات اللازمة مع الجهات المعنية في الحكومة والمجلس النيابي بضرورة تطبيق العدالة ورفع الظلم والإسراع في المحاكمات.


ووعد المفتي الأهالي ب"متابعة قضيتهم التي هي قضية دار الفتوى لإقرار قانون العفو العام والشامل لكل السجناء في المجلس النيابي في اقرب فرصة ممكنة".

   

اخر الاخبار